أخبارNews & Politics

أهالي جولس يتظاهرون بمركز القرية أمام المجلس المحلي
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

جولس يتظاهرون أمام المجلس المحلي أحتجاجاً على تردي الظروف التعليمية

 أحسان طريف سكرتير لجنة الاباء القروية:

 طلبتنا ضرورية حتى يتسنى لنا تهييء جو تعليمي لطلابنا كالمكيفات الهوائية
حاولنا بعدة طرق الامتناع عن هذا الاضراب ولكن للاسف الشديد لم نستطع

سلمان هنو  رئيس المجلس: 
الاضراب غير منطقي وغير قانوني, لا توجد أية طلبات تستحق هذا الاضراب 


تظاهر يوم الثلاثاء المئات من أهالي جولس في مركز القرية أمام المجلس المحلي أحتجاجا على تردي الظروف التعلمية في المدارس المختلفة.

هذة المظاهرة تأتي بعد الاضراب الذي اعلنتة لجنة الاباء في جميع مدارس القرية منذ 09/16 وعدم استجابة المجلس المحلي لوزارة التربية والتعليم لمطالب اللجنة.

الاضراب مفتوح
"طلباتنا ضرورية حتى يتسنى لنا جو تعليمي لطلابنا كالمكيفات الهوائية, سفريات وبرنامج تعليمي مطول ", يقول أحسان طريف, سكرتير لجنة الأباء, ويضيف "حاولنا بعدة طرق الامتناع عن هذا الاضراب ولكن للاسف الشديد لم نستطيع". طريف أكد أن الاضراب مفتوح حتى تلبية المطالب التي تعتبر مطالب جميع اهالي القرية.
الاضراب غير منطقي
 وفي حديث مع رئيس المجلس سلمان هنو قال, "الاضراب غير منطقي وغير قانوني, لا توجد طلبات تستحق هذا الاضراب, هنالك تنسيق تام مع مدراء المدارس, هنالك كل الامكانيات لجو تعليمي ممتاز". أما على مستوى وزارة التربية والتعليم فقد وجهت اورنا سمحون, مديرة لواء الشمال رسالة شديدة اللهجة وصلت الى لجنة الاباء تطالب بانهاء الاضراب وأعلنت أنها لن تعالج المشاكل المطروحة امامها الا بعد عودة الطلاب الى المدارس.



كلمات دلالية