أخبارNews & Politics

متطوعون من عرابة يشاركون في حملة نظافة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

متطوعون من عرابة يشاركون في حملة نظافة وترميم واحة السلام

شارك العديد من النساء من جمعية أفنان الجليل وجمعيات اخرى في العمل التطوعي الذي بادر اليه اشخاص من البلدة بالمشاركة مع المجلس المحلي وقد عملوا على تنظيف وصيانة المتنزه"واحة السلام" في منطقة الخنوق في الطريق المؤدي لسهل البطوف. وفي حديث

عادل عاصلة

أن الجهد المتواصل لعمر عيادة ابن البلدة هو عمل جبار ومبارك

العمل التطوعي هو أمر طيب ومحمود والمجلس المحلي يدعو جمهور المواطنين العمل للمصلحة العامة، والتواصل مع كل الجهات الفاعلة في البلدة


شارك العديد من النساء من جمعية أفنان الجليل وجمعيات اخرى في العمل التطوعي الذي بادر اليه اشخاص من البلدة بالمشاركة مع المجلس المحلي وقد عملوا على تنظيف وصيانة المتنزه"واحة السلام" في منطقة الخنوق في الطريق المؤدي لسهل البطوف.

الحاجة الى غرس وتذويت روح التطوع
وفي حديث لمراسل موقع العرب مع عمر عيادة الذي عمل على الاعتناء بمتنزه واحة السلام قال:"تعاني بلدة عرابة من انعدام الأماكن العامة والحدائق والمتنزهات التي يمكن من ان تستوعب وتحتضن أطفال وعائلات أهل عرابة والمنطقة من البلدات العربية وخاصة في العطل المدرسية، ومن باب حرصنا على إيجاد الاطار والمكان المناسب والملائم بهدف ان تستقطبهم ويجدون فيها المتعة وتملئ فراغهم وتبعدهم عن الشوارع وعن الشعور بالفراغ بالإضافة إلى الحاجة الى غرس وتذويت روح التطوع التي لوحظ انها بدأت تتلاشي في السنوات الأخيرة،فقد أقمنا المتنزه ولكنه اليوم بأمس الحاجة للتنظيف والمساهمة باعادته أخضر ويمتلئ بالاطفال المرحين وليس لتحويله مكباً للنفايات كما يحدث".

عمل جبار ومبارك
وفي حديث لمراسل موقع العرب مع نزار الحلو مدير المكتبة العامة وأحد المتطوعين والمبادرين للعمل فقد أكد أنه وبعد التشاور والتنسيق مع اطراف عدة ومنها ادارة المجلس المحلي في عرابه وجمعيات نسائية واطر اخرى تم الاتفاق ومباركة مبادرة التطوع التي اقرها المجلس المحلي كانت اول اولوياتها اليوم الاهتمام وتنظيف المتنزه " واحة السلام" الواقعة في الجهة الجنوبية لبلدة عرابه والتي كانت قبل سبع سنوات مكب لنفايات ، واليوم نرى حشد من المتطوعين والمتطوعات لديهم همة قوية بالمساهمة بالعمل التطوعي على أمل الاستمرار في ذلك مستقبلاً.
أما نائب رئيس مجلس عرابة المحلي عادل عاصلة فقد أكد:" أن الجهد المتواصل لعمر عيادة ابن البلدة هو عمل جبار ومبارك وكذلك الأمر فإن العمل التطوعي هو أمر طيب ومحمود والمجلس المحلي يدعو جمهور المواطنين العمل للمصلحة العامة، والتواصل مع كل الجهات الفاعلة في البلدة في هذا الاتجاه والمجلي سيقف داعماً لكل مشروع وعمل يهدف الى زرع المحبة وتحبيب العمل التطوعي لدى الأبناء ككل".

كلمات دلالية
الحسينية: طفل (عام ونصف) يعلق داخل سيارة