أخبارNews & Politics

تظاهرة رفع شعارات ضد سياسة الهدم وتضامناً
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

تظاهرة رفع شعارات تضامناً مع الشيخ جراح والعراقيب بمفرق راس عامر

* بدعوة من اللجنة الشعبية لمنع الهدم في الطيرة والطيبة وقلنسوة


بدعوى من اللجنة الشعبية لمنع الهدم في الطيرة والطيبة وقلنسوة نظّمت مظاهرة رفع شعارات على مفرق راس عامر بين الطيرة والطيبة اليوم الجمعة 6/8/2010، حيثُ شارك فيها العشرات من أبناء وأهالي المنطقة بالإضافة للعديد من المتضامنين الذين قدموا من الوسط اليهودي وذلك تضامناً مع سكان الشيخ جراح وتعبيراً عن رفض سياسة الهدم في الوسط العربي التي تنتهجها الحكومة الإسرائيلية حيال المواطن العربي، وتعبيراً عن التضامن الكامل مع الأهالي المتضررين والمنكوبين من هذه السياسة وخصوصاً بعد إقدام الشرطة الإسرائيلية في النقب هذا الاسبوع على هدم وإزالة قرية العراقيب بالكامل للمرة الثانية على التوالي في تصعيد خطير وتنفيذاً لسياسة حصر وخنق العرب بمناطق صغيرة ضيّقة.

اليوم تجري اثنا عشر تظاهرة في الدولة
جميل أبو راس عضو اللجنة الشعبية لمنع الهدم في الطيبة:"هذه صرخة للجماهير العربية والقوى الديمقراطية اليهودية ضد سياسة الهدم والتهجير واقتلاع الناس من بيوتهم، وهي صرخة موجهة للحكومة بأنكم مهما حاولتم وفعلتم سنبقى بهذه الأرض ولن تستطيعوا قلعنا من أرضنا لأنها أرض آبائنا وأجدادنا، وهذه الخطوة اليوم تأتي بعد سنة من النضال المستمر والعنيد في الشيخ الجراح بالقدس ومن أجل هذا أيضاً نقف اليوم ضد تشريدهم من أراضيهم وبيوتهم".
مؤيد العقبي عضو اللجنة الشعبية لمنع الهدم في قلنسوة:"نحن نتضامن اليوم مع أهلنا في القدس وحي سلوان والشيخ جراح الذين يعانون من سياسة الهدم المستمرة لبيوتهم واستيلاء المستوطنين عليها بدعم من الحكومة الإسرائيلية، هذا هو الإرهاب، وهذا هو الظلم المستمر الذي يقع عليهم والذي يجري في قرية العراقيب، نحن نؤمن بأن هذا الظلم الذي تؤيده الحكومة الإسرائيلية على البشر والحجر والمقدسات ما هو إلا غمامة صيف ستنقشع بإذن الله، ولن يطول هذا الظلم وسيزول قريباً بإذن الله".
"دانييل أرغو" عضو اللجنة التضامن مع الشيخ جراح:"اليوم تجري اثنا عشر تظاهرة في الدولة بنفس الوقت من أجل التضامن مع السكان في الشيخ جراح والقرى والمدن الأخرى الذين يعانون من سياسات الهدم المتبعة والتضييق، ونحن اليوم كمتضامنين في لجنة التضامن مع الشيخ جراح أتينا إلى الطيرة لإيصال صوتنا عالياً بأننا معكم ونريد إيصال صوتنا إلى جميع مدنكم كالطيرة والطيبة وقلنسوة، يوجد في الوسط اليهودي من يتعاطف ويتضامن مع قضايا الوسط العربي ونريد أن نسمع صوتنا لكم، وفي هذه الأثناء توجد تظاهرة كبيرة في تل أبيب بمشاركة الآلاف للتعبير عن هذا التضامن".

قضية البيوت المهددة مهمة
حسني سلطاني رئيس اللجنة الشعبية لمنع الهدم في الطيرة:"لا شك أنّ قضية البيوت المهددة بالهدم في الوسط العربي أصبحت من أهم القضايا التي تواجه المواطن العربي في هذه البلاد، هناك مخطط سلطوي للاستيلاء على ألأراض العربية تنفيذاً لشعار يريدون أرضاً بلا شعب، ومن الضروري أن نأخذ هذه القضيّة في الدرجة الأولى من سلم أولوياتنا وفعالياتنا، وألا نترك الحدث بناءاً على رد فعل معين، هناك حاجة ماسة لوضع أو رسم سياسة واضحة للوسط العربي تكون نابعة من لجنة المتابعة تضعُ خلالها برنامج يضمن حقوق الأقلية العربية في المسكن والمأوى".
محمد دعاس عضو اللجنة الشعبية لمنع الهدم في الطيرة:"هذه التظاهرة هي تعبير عن رفض سياسة التهجير في النقب وباقي المدن والقرى في الضفة الغربية، حيثُ أقدمت سلطات "السلام" في إسرائيل المتمثلة ببراك و نتنياهو بسلب إخواننا في النقب أبسط حقوقهم وهدمت سقائف الزنك والحديد التي تأوي أطفالهم في قرية العراقيب، ونعتبر هذه الحدث نموذج مُصغر لمستقبل العرب في هذه الدولة البعيد عن السلام والمساواة".

كلمات دلالية