جامعات / مدارسStudents

إبتدائية المتنبي تحتفي بنهاية العام الدراسي
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

إبتدائية المتنبي تحتفي بنهاية العام الدراسي في يوم التراث الفلسطيني

*  المحامي محمود ابو ريا نائب رئيس بلدية سخنين فقد اثنى على عمل ادارة المدرسة وتمنى التوفيق للطلاب

 * المربي حمد سيد احمد رحب بالحضور واكد على اهمية دعم المدرسة وأن ادارة المدرسة من يوم تسلمها الادارة


إحتفلت مدرسة المتنبي الابتدائية في سخنين بيوم التراث وذلك اختتاماً للسنة الدراسية فيها وهي السنة الأولى لها كونها مدرسة حديثة العهد وفيها طلاب من دون الصفوف الرابعة ، وقد شارك في المهرجان الاحتفالي رئيس بلدية سخنين مازن غنايم ونوابه واعضاء المجلس البلدي والدكتور خالد عزايزة مفتش المدرسة ورئيس واعضاء لجنة اولياء امور الطلاب والمئات من الاهالي وطلاب المدرسة في حين وقف المربي حمد سيد أحمد مدير المدرسة وطاقم الهيئة التدريسية مرحبين بالضيوف.


وافتتح الحفل المربية يمنى غنايم والتي رحبت بجمهور ادارة البلدية والأهالي والضيوف ودعت جوقة المدرسة للافتتاحية بنشيد المدرسة وهي من الحان الفنان وهاب بدارنة ومن ثم تنوعت الفقرات الفنية والمسرحية والدبكة الشعبية لفرقة المركز الثقافي البلدي ومدربها ناصر شلاعطة وفقرة زجلية من زجالين من شفاعمرو .
المربي حمد سيد احمد رحب بالحضور واكد على اهمية دعم المدرسة وأن ادارة المدرسة من يوم تسلمها الادارة عملت على توفير الامكانات امام الطلاب وواصلت الليل بالنهار للوصول الى ما وصلت اليه وهي راضية من الوضع وطالب بلدية سخنين بالعمل على توفير جميع الاحتياجات الملحة وشكر طاقم الهيئة التدريسية على التفاني الذي أظهروه من السنة الاولى من عمر المدرسة وتقدم بالشكر للجنة اولياء امور الطلاب على دعمهم المتواصل والذي لا ينضب.

مطالب وتوصيات للبلدية وتمنيات للطلاب
أما المحامي محمود ابو ريا نائب رئيس بلدية سخنين فقد اثنى على عمل ادارة المدرسة وتمنى التوفيق للطلاب جميعاً اما مفتش المدرسة الدكتور خالد عزايزة فتحدث عن الصعوبات التي واجهت المدرسة منذ بداية السنة الدراسية وكيفية اصرار ادارة المدرسة والهيئة التدريسية بالتعاون مع جميع المؤسسات والهيئات تغلبوا على الصعوبات وهاهي تحقق الانجازات.
اما الدكتور صبيح بشير رئيس لجنة اولياء امور طلاب المدرسة فتطرق الى عدد من القضايا التي تشغل بال اللجنة والتي تحاول التغلب عليها مستقبلاً مطالباً مازن غنايم رئيس البلدية بالعمل على تعبيد الشارع الموصل للمدرسة ودعمها بكل ما يمكن كونها مدرسة حديثة العهد وهي بحاجة ماسة لكل ميزانية دعم.
هذا ويأتي المهرجان بعد اسبوع من العمل المضني للطلاب والهيئة التدريسية في مجال التراث حيث استقبلوا عدد من الوفود التي كان لها مساهمة طيبة في نقل التراث الفلسطيني للطلاب ومنهم المسنين والامهات.










كلمات دلالية