أخبارNews & Politics

نائب وزير الصحة يهاجم مسعد برهوم ونقابة الاطباء ترد
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

نائب وزير الصحة يؤخر ميزانيات مستشفى نهاريا لأن مديرها عربي

* الدكتور ليؤنيد ايدلمان في رسالته الى رئيس الحكومة:

- ليتسمان استغل منصة الكنيست ليفتح النار مهاجماً مدير المستشفى الدكتور مسعد برهوم، منتقداً ادارته، موجهاً اتهامات لا اساس لها من الصحة ضده

- يتسمان غير موقن لمدى الضائقة التي يمر فيها مستشفى نهاريا، ويدعي ان المدير /غير اليهودي/ على حد تعبيره، لم يسمح للعاملين اداء صلاتهم، الا بعد تدخل عدد من الوزراء

- تهمة حرمان برهوم العمال من حق الصلاة، غير صحيحة، ونحن ننفيها جملة وتفصيلاً ومثل هذه التصريحات تدل على رائحة عنصرية خبيثة

- مستقبل الاطباء في دولة اسرائيل غامض خاصة مع تعامل نائب الوزير غير الموضوعي والعشوائي كهذا التصرف او غيره، ولا يمكن ان نتقبل تصرف ليتسمان الذي استغل منصة الخطاب في الكنيست لتجريح مدير مستشفى

- على وزارة الصحة، ونائب الوزير، ان يضعون نصب اعينهم مساعدة مستشفى نهاريا، ودعمه، وتخصيص ميزانيات التي بالطبع ستغير الاحوال للأفضل


بعث رئيس نقابة الأطباء في البلاد دكتور ليؤنيد ايدلمان برسالة عاجلة لرئيس الحكومة الاسرائيلية ووزير الصحة بنيامين نتنياهو ، واحتج فيها على تصريحات نائب وزير الصحة يعكوف ليتمسان، خلال جلسة الكنيست التي عقدت يوم 23/06/2010، وهاجم فيها الاخير الدكتور مسعد برهوم، مدير مستشفى الجليل الغربي في نهاريا، وطريقة ادارته، وكل ما يتعلق بتحويل الميزانيات للمستشفيات.
وجاء في رسالة ايدلمان لرئيس الحكومة:"ذهلت عندما اطلعت على بروتوكول جلسة الكنيست التي عقدت ووجه فيها أعضاء الكنيست استفسارات وتساؤلات ليعكوف ليتسمان نائب وزير الصحة، حول الميزانيات التي تحول الى المستشفيات عامة، ومستشفى الجليل الغربي خاصة، حيث فتح ليتسمان النار مهاجماً مدير المستشفى الدكتور مسعد برهوم، منتقداً ادارته، موجهاً اتهامات لا اساس لها من الصحة ضده".


ايدلمان - رئيس نقابة الاطباء في البلاد
وتابع ايدلمان:"ان ليتسمان غير موقن لمدى الضائقة التي يمر فيها مستشفى نهاريا، ويدعي ان المدير /غير اليهودي/ على حد تعبيره، لم يسمح للعاملين اداء صلاتهم، الا بعد تدخل عدد من الوزراء، ولا بد من الذكر ان تهمة حرمان برهوم العمال من حق الصلاة، غير صحيحة، ونحن ننفيها جملة وتفصيلاً ومثل هذه التصريحات تدل على رائحة عنصرية خبيثة".
واضاف رئيس نقابة الاطباء ان مستقبل الاطباء في دولة اسرائيل غامض خاصة مع تعامل نائب الوزير غير الموضوعي والعشوائي كهذا التصرف او غيره، ولا يمكن ان نتقبل تصرف ليتسمان الذي استغل منصة الخطاب في الكنيست لتجريح مدير مستشفى له اسمه، ويعمل لصالح الجمهور، كأي مدير مستشفى آخر في البلاد، الذين يتعاملون بآمانة خالصة، وصدق ومحبة واحترام متبادل مع الجمهور الاسرائيلي، وكنت اتوقع وآمل ان يدعم من يقف في مقدمة الجهات الطبية والصحية الحكومية في البلاد ان يدعم أولئك الاشخاص ويساعدهم لإتمام وظيفتهم.


مسعد برهوم - مدير مستشفى الجليل الغربي
ومضى قائلاً:"على وزارة الصحة، ونائب الوزير، ان يضعوا نصب اعينهم مساعدة مستشفى نهاريا، ودعمه، وتخصيص ميزانيات التي بالطبع ستغير الاحوال للأفضل، واي تجريح بهذا المستشفى ستضر بجمهوره وسكان البلاد عامة، وانا اطالب حضرتكم للتدخل الفوري في هذه القضية، وتحويل الميزانيات التي يقوم النائب بتأخيرها عمداً - حالاً. 

كلمات دلالية