جامعات / مدارسStudents

طلاب غرناطة الثانوية كفركنا يتألقون بيوم التراث
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

طلاب غرناطة الثانوية بقرية كفر كنا يتألقون بيوم التراث الشعبي الفلسطيني

* الشاعر موسى الحافظ القى كلمة معبرة مفادها ان لا حضارة بدون تراث , ضاربا المثل بالدكتور طه امارة 

* الدكتور طه امارة تحدث عن اهمية احياء التراث مؤكدا ان التراث هو ما خلفه الاجداد لكي يكون عبرة من الماضي ونهج يستقي منه الابناء الدروس ليعبروا بها من الحاضر الى المستقبل


احتفلت مدرسة غرناطة الثانوية يوم الثلاثاء بيوم التراث الشعبي تحت عنوان "تراث الاجداد", وذلك ضمن فعاليات المدرسة اللا منهجية التي تنظمها المدرسة لاجل توعية الطلبة وتعريفهم بثقافتهم وتراثهم الشعبي الذي يربطنا ببلادنا على مر العصور . لقد تم الاحتفال برعاية الشاعر موسى حافظ الذي يمثل التراث والذي حصل على شهادة الدكتوراه الفخرية من اليونيسكو وحضره ايضا العديد من المسنين والمسنات والعديد من اولياء امور الطلاب . 


من اليمين د. طه امارة , الحاج ابو طه , احمد امارة نجل د. طه

في بداية اليوم تم توزيع الطلاب على عدة قاعات حيث شملت فعاليات ومحطات متنوعة كالقرى المهجرة معروضة بشكل مسرحي معبر وفعالية الامثال الشعبية والدبكة على انغام تراثية رائعة .

محاورة شعرية راقية
وبعد ان استقبل الدكتور طه امارة , مدير مؤسسات غرناطة, وفهيمة امارة , مديرة المدرسة , المدعوين واطلاعهم على الفعاليات والمحطات مع ابراز الاهداف من وراء هذه الفعاليات اللا منهجية والفائدة الجمة التي تعود بها على الطلاب ,توجهوا الى ساحة المدرسة , حيث كانت بانتظارهم محاورة شعرية راقية من قبل مجموعة من الطلاب ادوا فيها ادوار شعراء من عصور مختلفة , جلسوا في خيمة بدوية اعادوا من خلالها مجد الماضي . وتلاهم " شيخ الجليل "  الحاج ابو طه الذي يمثل ويجسد التراث من خلال تاريخه وعطاءه, بالدق على المهباج وبالقاء كلمة تحوي في طياتها عبير الماضي , متناولا بعض العادات القديمة التي عاشها والتغييرات التي طرأت عليها . 

لا حضارة بدون تراث
وبعدها تحدث الدكتور طه امارة عن اهمية احياء التراث مؤكدا ان التراث هو ما خلفه الاجداد لكي يكون عبرة من الماضي ونهج يستقي منه الابناء الدروس ليعبروا بها من الحاضر الى المستقبل موجها كلمته للطلاب ليأخذوا العبرة من المسنين الذي اعتبرهم بركة المجتمع . كما واشاد بدور الشاعر موسى الحافظ في احياء واستمرار التراث . وهنا القى الشاعر موسى الحافظ كلمة معبرة مفادها ان لا حضارة بدون تراث , ضاربا المثل بالدكتور طه مشيراً الى انه حصد النجاح لانه حافظ على تراثه وحصد ارضه بنفسه وجنى ثمارها من عرقه .

لوحات شكر وتقدير
وانطلق الشاعر الحافظ بمواويله ليتحف الحضور بصوته كالمعتاد , وامتلأت الساحة بجميع المدعوين من طلاب ومعلمين ومسنين بالسحجة , الدبكة والرقص على انغامه . وقد وجهت مديرة المدرسة شكرها الخاص لكل من تعاون في انجاح هذا اليوم من اعضاء الهيئة التدريسية والطلاب والضيوف وخاصة الطلبة المميزين ومجلس الطلاب وعلى رأسهم الطالبة المميزة اسراء صباح . وقد سلم الدكتور طه امارة لوحة تكريم للشاعر الدكتور موسى الحافظ بمناسبة صدور ديوانه " تعب السنين" وكتكريم على استلامه الدكتوراه الفخرية من اليونسكو , كما سلمت مديرة المدرسة فهيمة امارة, الحاج ابو طه لوحة شكر وتقدير باسم الابناء والاحفاد وتم تسليم شهادات تقديرية للطلاب المشاركين .
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

كلمات دلالية