أخبارNews & Politics

مسيرة هادئة الى اراضي المنصورة باشتراك مميز لرئيسي
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مسيرة هادئة الى اراضي المنصورة: غباي عنصري ويكره الدروز ونطالب باستقالته

* الخطوة يمكن اعتبارها الاولى والرسالة الاولى التي تم إرسالها وما المظاهرة التي ستقام في القدس الا استمرارا لهذه المسيرة والمظاهرة


بحضور ما يقارب 100 مواطن من اصحاب الاراضي والمسؤولين في المجلسين المحليين عسفيا ودالية الكرمل وممثلي لجنة الدفاع عن الاراضي في الكرمل اقيمت الخميس مسيرة الى اراضي الجلمة والمنصورة وذلك لاظهار موقف موحد في قضية الاراضي من قبل جميع المشاركين في عملية الدفاع عن الاراضي في البلدتي في عملية الدفاع عن الاراضي في البلدين.

خلال الاجتماع على ارض المنصورة والجلمه تحدث رئسيا المجلسين من الدالية كرمل نصرالدين ومن عسفيا وجيه كيوف ورئيس لجنة الدفاع عن الاراضي في الكرمل فهمي حلبي واوضحوا جميعهم ان هذه الخطوة يمكن اعتبارها الاولى والرسالة الاولى التي تم إرسالها وما المظاهرة التي ستقام في القدس الا استمرارا لهذه المسيرة والمظاهرة.
بعد التجمع سار المواطنون نحو المنطقة التي يعملون فيها المقاول على الارض وبعد ذلك عاد الجميع الى نقطة التجمع دون حدوث اي صدمات ومواجهات مع الشرطة.

الأرض المقدسة
خلال المسيرة والمظاهرة رفعت الاعلام الدرزية واللافتات التي تعبر على ان استمرار الضرر الموجه للطائفة الدرزية سيكون بمثابة خسارة كبيرة للجميع وان هذه الاراضي تعتبر مقدسة ومن اقدس المقدسات كما اورشليم القدس للشعب اليهودي، ووجهت لافتات لاذعه لايال غباي مدير عام مكتب رئيس الحكومة حيث تحدثت اللافتات عن انه عنصري ويكره الدروز وطالبوا باستقالته.
الجدير ذكره ان الشيخ عماد عطشه لم يشارك في المسيرة وذلك لعدم الاستجابة لطلبه بتوسيع النضال والاضراب الشامل في البلدتين والكثرين يعتقدون بان عدم وجوده سبب وصول عدد قليل من المشتركين في المظاهرة.










كلمات دلالية