أخبارNews & Politics

ميثاق الاحرار العرب الدروز ينظم يوم دراسي تثقيفي
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

ميثاق الاحرار العرب الدروز الأحرار ينظم يوم دراسي تثقيفي للكوادر الشبابية

* "طائفة في بيت النار" يروي المأساة العربيّة الدرزيّة النابعة من فرض التجنيد الإجباري على شبابها

* النائب سعيد نفاع : أنّ أمام محاولات فرض الغربة بين شباب أبناء شعبنا نتحمل كلنا المسؤوليّة لتعزيز الانتماء عبر التواصل

* اليوم الدراسي تخلل شرحا عن ميثاق الاحرار العرب الدروز، لتوضيح رؤية وأهداف الميثاق، وشرح دور الحركات الشبابية في إحداث التغيير


عقدت الدائرة الشبابيّة في ميثاق الأحرار العرب الدروز (المعروفيون الأحرار) على مدار يوم السبت 22.5.2010 في المركز الجماهيري في البقيعة يوما دراسيا تثقيفيا للكوادر الشبابية، وبالتعاون مع جمعية بلدنا. وقد شارك في اليوم الدراسي 33 شابا وشابة من مختلف القرى العربيّة الدرزيّة والعديد من شباب وشابات جمعية بلدنا من حيفا و الناصرة وطمرة وعيلبون و شفاعمرو .

 

 وقد تخلل اليوم الدراسي شرحا عن ميثاق الاحرار العرب الدروز، لتوضيح رؤية وأهداف الميثاق، وشرح دور الحركات الشبابية في إحداث التغيير. بعد هذا قدّم النائب سعيد نفاع محاضرة حول "دور العرب الدروز في المسيرة الوطنية الفلسطينية " ، موضحا العديد من النقاط حول دور العرب الدروز في النضال العربي الفلسطيني في مواجهة تزوير تاريخ الطائفة المعروفية في فلسطين لخدمة مصالح المؤسسة الاسرائيلية.

طائفة في بيت النار
تلى ذلك فعالية تحت عنوان" الهوية" حيث تم تقسيم الحضور لمجموعتين، قام بالاشراف عليها عدد من المرشدين من جمعية الشباب العربي بلدنا. لاحقا بعد استراحة الغداء تم عرض فلم وثائقي تحت عنوان " طائفة في بيت النار " للمنتج قاسم الصبّاغ يروي المأساة العربيّة الدرزيّة النابعة من فرض التجنيد الإجباري على شبابها ومن ثم فتح باب النقاش حول الفلم. شمل اليوم الدراسي كذلك محاضرة للشاب معاد حسين حول القرى المهجرة، وآخر فقرات اليوم الدراسي كانت فقرة كوميدية ساخره وهادفه قدمها الثنائي وسيم خير ونضال بدارنة.

الهويّة العربيّة
وفي التلخيص النهائي تمّ التأكيد على أهميّة هذا اليوم وأهميّة استمرار عقد مثل هذه الأيام وبمشاركة فاعلة من شباب من كل أبناء شعبنا وفي بلدات مختلفة لإرساء التواصل فيما بين شباب أبناء شعبنا من كل شرائحه.
المشاركون من شباب جمعيّة بلدنا قدّروا هذا اللقاء تقديرا كبيرا معبرين عن ارتياحهم ومفاجأتهم ممّا رأوا من الشباب والشابات العرب الدروز والذي لم يكونوا يعرفونه مشددين على استمرار مثل هذه الأيام . وقد عقّب على اليوم سكرتير الدائرة الشبابيّة في الميثاق وضّاح القاسم لخصّ: أن الهويّة العربيّة وتجذيرها هو التحدي الأساس أمام شبابنا بشكل عام والشباب العرب الدروز بشكل خاص، لما نواجهه اليوم من تحديّات في مسيرتنا الوطنيّة. أما النائب سعيد نفاع فقد لخّص هذا اليوم بقوله أنّ أمام محاولات فرض الغربة بين شباب أبناء شعبنا نتحمل كلنا المسؤوليّة لتعزيز الانتماء عبر التواصل. طمأنتمونا اليوم أن راية العمل الوطني ستبقى مرفوعة ما دام منكم الشباب من على استعداد لمواصلة حملها وهذا ما تثبتونه في مثل هذا اليوم.

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 


كلمات دلالية