صحةHealth

الصحة العالمية: التدخين سيقضي على 175 مليون
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الصحة العالمية: التدخين سيقضي على 175 مليون بحلول 2030

* التحذير يأتي بعد التأكد من إصابة 1.5 مليون نسمة سنوياً بسرطان الرئة


حذرت منظمة الصحة العالمية من تعرض نحو 175 مليون نسمة لل وفاة من تبعات تعاطي النيكوتين في الدول النامية بحلول عام 2030، كما أكدت المنظمة إصابة مليون ونصف المليون نسمة سنوياً بسرطان الرئة بينهم 900 ألف في الدول النامية وأخرى ذات الدخل المحدود.
وقال الدكتور علاء علوان المدير العام المساعد للمنظمة في مداخلته أمام المؤتمر الثاني لسرطان الرئة أن 85% من حالات الوفاة التي يتسبب فيها تعاطي منتجات التبغ تعود إلى إصابة المريض بسرطان الرئة.


صورة توضيحية
وأشار إلى أن أنواع السرطان المرتبطة بتعاطي التبغ تشمل الرئة والمريء وعنق الرحم والكبد والمعدة والحنجرة والكلى والمثانة والبنكرياس، إلى جانب أمراض أخرى مرتبطة باستهلاك التبغ تصيب القلب والأوعية الدموية والجهاز التنفسي وارتفاع نسبة السكر في الجسم.
وشدد علوان على ضرورة الاهتمام بالاستراتيجية العالمية التي وضعتها منظمة الصحة العالمية بالتعاون مع شركائها لمكافحة تعاطي منتجات التبغ، وتدعو إلى وضع سياسات وبرامج لتقليل ومنع عوامل الخطر وتحديد أولويات بحوث الوقاية من التدخين والرعاية الصحية.
ودعا إلى تبني خطوات أخرى على مستوى السكان، مثل رفع أسعار منتجات التبغ والضرائب المتعلقة بها للحد من الاستهلاك، وتشديد الرقابة على تهريبها، وحماية غير المدخنين من التعرض لدخان التبغ، وحظر الإعلان عنها أو السماح لشركات إنتاج التبغ برعاية مختلف الأنشطة الاجتماعية أو الاقتصادية.
في الوقت نفسه، دعا علوان إلى عرض المساعدة للراغبين في الإقلاع عن تعاطي التبغ والتحذير من أخطاره وتأهيل الأطباء بشكل مناسب يساعدهم في توضيح مخاطر تعاطي منتجات التبغ.
وتدارس المؤتمر الأوروبي الثاني لأمراض السرطان أكثر من 300 بحث حول أحدث التطورات المتعلقة بعلاج حالات سرطان الرئة، لكن المشاركين الذي تجاوز عددهم 1600 مشارك أجمعوا على أن أفضل سبل العلاج هي الوقاية من المرض، والتي تبدأ من مكافحة تعاطي منتجات التبغ.

كلمات دلالية