أخبارNews & Politics

تكاثروا فذلك أخطر على اسرائيل من القنبلة النووية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

القذافي: اذا كان العرب لا يستطيعون الحرب فليسكتوا والجيل القادم يحرر فلسطين

* الزعيم الليبي أقام مأدبة غداء على شرف الوفد والتقطت الصور التذكارية معه

* القذافي أبدى دعمه الشديد لقضية دمج طلاب عرب الـ48 في الجامعات والمعاهد العليا العربية

* النائب الطيبي خلع كوفيته وألبسها للقذافي في نهاية خطابه الذي وقف مصفقاً وقال للطيبي: انا فخور بذلك

* النائب محمد بركة يلفت الانتباه الى قضية القدس: المعركة الاساسية هي على السيادة لأنها هي ايضا تضمن العبادة

* النائب طلب الصانع للقائد معمر القذافي: نأمل بان تكون ولايتكم برئاسة القمة العربية مرحلة نهوض وانطلاقة جديدة

* لقاء تاريخي بين وفد عرب 48 والزعيم الليبي معمر القذافي في خيمته في منطقة صحراوية بالقرب من مدينة سرت

- الرئيس الليبي معمر القذافي في كلمته لأعضاء الوفد:

* الزعامة اليهودية تقود اليهود الى الهاوية فاليهود يحاربون اللاساميين ويعتبروننا كذلك ولا أحد يكترث بجرائمهم ضدنا

* حل الدولتين لشعبين هو حل عبثي وكلام هراء وفارغ لا جدوى منه ولن أعترف بدولة حدودها 67

* الإعلام في العالم العربي يغني بالسخافة والتفاهات بدل ان يسمع صوتكم وعن صراعكم مع الاسرائيليين

* في لقائي معكم أرد على الذين يقاطعونكم ويتعانقون مع اليهود ويتبادلون الزيارات مع الإسرائيليين

* الرئيس الفلسطيني أبو مازن يهاجم اليهود والإسرائيليين في الأمس وفي اليوم الثاني يعانقهم!!. كيف يمكن هذا؟

* إذا كان العرب لا يستطيعون الحرب فليسكتوا، واذا لن تتحرر فلسطين في هذا الجيل فإنها ستحرر في الجيل القادم أو في الجيل الذي يليه

* الحل برأيي هو حل الدولة الواحدة وإجراء انتخابات بإشراف الأمم المتحدة لكي تصبح دولة لكل من فيها

* أنا جندي في هذه الأمة ولا اريد ان اكون امبراطورا او زعيما ولا حل سوى مع عودة اللاجئين الى فلسطين بين النهر والبحر

* التكاثر العددي هو قنبلة بشرية أقوى من القنبلة النووية فأنصحكم بالتكاثر والزواج

* في كل انتخابات اسرائيلية سوف يستهدف الفلسطينيون او انتم..فإنتم قربان الانتخابات الاسرائيلية

* إن مذبحة قانا قامت من أجل مذبحة الإنتخابات الإسرائيلية ومذبحة غزة قامت أيضا من أجل مذبحة الإنتخابات الإسرائيلية

* اليهود يحاربون اللاساميين ويعتبروننا كذلك، ونحن ساميون ولا أحد يكترث بجرائمهم ضدنا

* على حركتي حماس وفتح إعادة اللحمة بينهما بأسرع وقت ممكن


وصل الى العاصمة الأردنية عمان وفد عرب 48 الذي التقى بالزعيم الليبي معمر القذافي يوم الأحد في إجتماع تاريخي لقيادة الجماهير العربية في الداخل. وجرى الاجتماع في خيمته بمنطقة صحراوية قريبة من مدينة سرت التي تبعد عن العاصمة الليبية طرابلس مسافة 450 كيلومترا. وقد ترأس وفد عرب 48 الذي توجه للإجتماع مع العقيد القذافي السفير الليبي في عمان الدكتور محمد البرغثي، الذي توجه بالوفد صباح الأحد الى مدينة سرت، حيث اجتمع أعضاؤه في مركز المؤتمرات في المدينة، ثمتنالوا طعام الغداء ومن ثم توجهوا بالباصات الى منطقة صحراوية تبعد ربع ساعة عن المدينة، كل ذلك دون أن يتم تفتيش الوفد أو إظهار جوازات سفر أعضائه. هذا، وعلم مراسل موقع العرب وصحيفة كل العرب ان القذافي أبدى دعمه الشديد لقضية دمج طلاب عرب الـ48 في الجامعات والمعاهد العليا العربية والتي كان قد لفت الانتباه اليها النائب طلب الصانع.

مقتطفات من المؤتمر الذي جمع الوفد العربي مع العميد معمر القذافي




ويتشكل الوفد من: محمد زيدان ، واصل طه , الشيخ علي معدي , الشيخ كمال ريان , محمود مواسي , النائب طلب الصانع , النائب احمد الطيبي, محمد حسن كنعان , النائب محمد بركة النائب د.جمال زحالقة، النائب حنين زعبي، عبد الملك دهامشة , النائب عفو اغبارية , نادر صرصور , فايز اشتيوي , زياد معدي , وديع عواودة , مازن غنايم , مصطفى كبها عبد الوهاب دراوشة , طه عبد الحليم , محمد ميعاري , الشيخ خالد حمدان , الشيخ كمال خطيب, الشيخ رائد صلاح , زهير اندراوس , جواد بولص , رامز جرايسي , محمد حسن كنعان , بسام جابر , علي حيدر , برهوم جرايسي , رجا اغبارية , عوض عبد الفتاح , وحنا أبو حنا.

تفتيش اعضاء الوفد قبل الاجتماع بالقذافي ومنع ادخال هواتفهم النقالة وكاميراتهم
وكان أفراد الحرس الخاص بالزعيم الليبي معمر القذافيقد فتشوا أعضاء الوفد واحدا تلو الآخر ومنعوهم من ادخال هواتفهم النقالة وكاميراتهم لالتقاط الصور. وبدأ الإجتماع مع الرئيس الليبي معمر القذافي قرابة الساعة الرابعة بتوقيت طرابلس وافتتحه السفير محمد البرغثي بكلمة قصيرة عرف من خلالها الرئيس الليبي على مركبات وفد عرب 48،ثم تحدث كل من محمد زيدان رئيس لجنة المتابعة والشيخ رائد صلاح رئيس الحركة الاسلامية الشق الشماليوالنائب احمد الطيبيرئيس كتلة العربية للتغييروالنائب محمد بركة رئيس الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة والنائب طلب الصانع الموحدة والعربية للتغيير، والنائب السابق واصل طه رئيس حزب التجمع الوطني الديمقراطي،والشيخ علي معدي والنائب السابق عبد المالك دهامشة عن الحركة الاسلامية الجنوبية، ثم تحدث الرئيس الليبي قرابة ساعتين.



قربان الإنتخابات الإسرائيلية
وتحدث الرئيس معمر القذافي في عدة محاور تتعلق بالقضية الفلسطينية وحياة عرب 48 داخل اسرائيل وممارسات الاحتلال والقمع التي ينفذها جيش الإحتلال الإسرائيلي. وقال القذافي: " إن مذبحة قانا قامت من أجل مذبحة الإنتخابات الإسرائيلية، ومذبحة غزة قامت أيضا من أجلالإنتخابات الإسرائيلية.عليكم ان تعلموا انه في كل انتخابات اسرائيلية سوف يستهدف الفلسطينيون او انتم وستكونون قربانا لها."

وصول وفد عرب 48 الى مدينة سرت الليبية للقاء الرئيس العقيد معمر القذافي
جانب من الوفد المشارك في صورة تذكارية

اذا لن تتحرر فلسطين في هذا الجيل فإنها ستحرر في الجيل القادم
وقال القذافي: " انصحكم بالزواج والتكاثر لأن ذلك سيشكل خطرا على إسرائيل أكثر من خطر القنبلة النووية، فالتكاثر العددي هو قنبلة بشرية أقوى من القنبلة النووية. ففي لقائي معكم أرد على الذين يقاطعونكم ويتعانقون مع اليهود ويتبادلون الزيارات مع الإسرائيليين ( الرئيس الليبي يشير الى الدول العربية التي تبني علاقات خفية مع الإسرائيليين – المحرر) فالرئيس الفلسطيني أبو مازن يهاجم اليهود والإسرائيليين في الأمس وفي اليوم الثاني يعانقهم!!. كيف يمكن هذا؟ إن على حركتي حماس وفتح إعادة اللحمة بينهما بأسرع وقت ممكن، وإذا كان العرب لا يستطيعون الحرب فليسكتوا، واذا لن تتحرر فلسطين في هذا الجيل فإنها ستحرر في الجيل القادم أو في الجيل الذي يليه".

اسرائيل لن تكون دول يهودية نقية
وواصل الزعيم الليبي هجومه على إسرائيل وطرح رؤيته المستقبلية قائلا:"إن اسرائيل لن تكون دولة يهودية نقية في المنطقة أبدا. فالزعامة اليهودية تقود اليهود الى الهاوية، والحل برأيي هو حل الدولة الواحدة وإجراء انتخابات بإشراف الأمم المتحدة لكي تصبح دولة لكل من فيها. فحل الدولتين لشعبين هو حل عبثي وكلام هراء وليس فقط مرفوضا بالنسبة لي بل هو غير واقعي".

أنا جندي في هذه الأمة ولا اريد ان اكون امبراطورا او زعيما
وتابع القذافي كلمته قائلا: " لن أعترف بدولة حدودها عام 1967. أنا جندي في هذه الأمة ولا اريد ان اكون امبراطورا او زعيما ولا حل سوى مع عودة اللاجئين الى فلسطين بين النهر والبحر ".
وانتقد القذافي الإعلام في العالم العربي وقال عنهإنه "يغني بالسخافة والتفاهات. فبدل أن يسمع صوتكم في صراعكم مع الإسرائيليين يهتم بالتفاهات. اليهود يحاربون اللاساميين ويعتبروننا كذلك، ونحن ساميون ولا أحد يكترث بجرائمهم ضدنا".



الغاء عدد من الكلمات لأعضاء الوفدلضيق الوقت
هذا ولضيق الوقت لم يتسن لكل من النائب حنين زعبي (التجمع) ورئيس اللجنة القطرية للسلطات المحلية العربية ورئيس بلدية الناصرة رامز جرايسي، ورجا اغبارية ومحمد كناعنة (كلاهما عن أبناء البلد) والمحامي جواد بولص ومحمد حسن كنعان رئيس الحزب القومي العربي القاء كلماتهم.

وجبة غداء على شرف وفد عرب 48
هذا وتناول الزعيم الليبي معمر القذافي وجبة غداء مع اعضاء الوفد بعد ان انهى كلمته ثم التقطت الصور التذكاريةلجميع أعضاء الوفد معه.

محمد ميعاري لم يحضر مع الوفد للقاء القذافي
هذا، ولم يسافر محمد ميعاري عضو وفد عرب 48 في ليبيا الى مدينة سرت برفقة الوفد للقاء القذافي وبقي في فندق كورنثيا باب أفريقيا بسبب وعكة صحية.

وفد عرب 48 يصل الى طرابلس للإجتماع بالعقيد معمر القذافي غدا الأحد
من اليسار: النائب بركة

بركة يؤكد على طبيعة نضالنا في الوطن وطموحنا لكسب المزيد من القوى اليهودية الديمقراطية لتناضل الى جانبنا
أكد النائب محمد بركة، رئيس الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، في كلمته التي القاها خلال اللقاء مع قائد الثورة الليبية معمرالقذافي، أن اللقاء مع قائد ثورة الفاتح من سبتمبر كرئيس للقمة العربية يحمل أهمية استثنائية بالنسبة لنا، كجزء حي من شعبنا الفلسطيني ظل قابضا على وطنه في وجه سموم العنصرية والتهجير ومصادرة الأرض.وافتتح بركة كلمته قائلا، باعرابه عن اعتزازه بلقاء القائد القذافي "على هذه الأارض الطيبة، ارض ليبيا والشعب والحضارة وسطور البطولة من مقاومة الاستعمار، من المجاهد عمر المختار الى ثورة الفاتح التي اعادت للشعب الليبي الشقيق مام القبض على مقدراته وحياته بقيادة الأخ القائد.
وتابع بركة قائلا، إن هذا اللقاء يحمل أهمية استثنائية بالنسبة لنا نحن هذا الجزء الحي من الشعب الفلسطيني الذي ظل قابضا على وطنه في وجه سموم العنصرية والتهجير ومصادرة الأرض، فشعبنا اللاجئ قذف خارج وطنه ونحن الباقون في وطننا حاولت الحركة الصهيونية قذف انتمائنا وعمقنا الوطني والحضاري لتحويلنا الى دواجن في قفص الحركة الصهيونية وزيارتنا اليوم الى ليبيا الفاتح هو مقولة واضحة للخروج من القفص.
وأضاف بركة قائلا، لقد خاضت هذه الاقلية نضالا اسطوريا بعد النكبة للمحافظة على بقائها وعلى انتمائها وعلى قامتها، لم يكن الأمر مفروغا منه، فحتى لغتنا العربية كانت وما زالت معرضة للتهجير والاغتيال، ورغم ذلك صدحت اصوات ما اصطلح على تسميته أدب المقاومة من داخل الجدران الجدران المغلقة التي لفت هذا الجزء من الشعب الفلسطيني، مستذكرا ابيات شعر من قصائد توفيق زياد وسميح القاسم ومحمود درويش.
وقال بركة، إننا نملك هذا التاريخ المتواضع ونعتز به، واليوم يكتمل أحد تفاصيله، فنحن الوطن المعنوي لشعبنا اللاجئ ونحن نحرس ظلال التين والزيتون الذي سيستظل به شعبنا بعد عودته، لقد حددنا علاقتنا بارضنا بشكل واضح، إما عليها أو فيها، لذلك فإن قضية البقاء في الوطن والتمسك به والتعاطي مع مع هذه القضية كقيمة أساسية ثابتة لضنالنا، أما القيمة الثانية فهي المواجهة والتصدي لسياسات الاقتلاع، فلا نريد بقاء خنوعا وفاقد الحيلة، أما القيمة الثالثة فهي التطورعلى ارضنا في وطننا وبناء الانسان الطموح والفخور والواثق جزء هام من عملية البقاء هذه، يشكل الالتحام بعمثنا الحضاري والقومي والانساني.
وأكد بركة على أن ساحتنا النضالية الاساسية تبقى الوطن، إن كان على صعيد النضال من أجل قضية شعبنا او من اجل حقوقنا وصيانة بقاءنا، وقال، إننا جزء من الشعب الفلسطيني ولنا دورنا، ونحن جزء من الأمة العربية ولنا دورنا المتواضع، ولكننا أيضا جزء من الحالة السياسية في وطننا ونريد أن نلقي بكامل وزننا السياسي والوطني والاجتماعي كما ونوعا في مصلحة قضيتنا، نريد أن نؤدي دورنا في أن تكون مشاركة اليهود الديمقراطيين اكبر وأكبر في مواجهة جرائم حكومات اسرائيل.
وتوقف بركة عند الحالة الفلسطينية ككل وعند الخطر المحدق بمدينة القدس مؤكدة أن المعركة الاساسية هي على السيادة لأنها هي ايضا تضمن العبادة، ودعا القائد الليبي الى أخذ دور في المصالحة الفلسطينية، كما شدد على أن قرارات القمة العربية يجب ان لا تبقى حبرا على ورق.
هذا كان النائب بركة قد اختتم حفل العشاء مع القائد الليبي بكلمة قصيرة أخرى، شكر فيها على الضيافة والحفاوة، وقال إننا هنا من تيارات وأحزاب متعددة تنضوي تحت لجنة المتابعة، سنود متمسكين بانتمائنا وعمقنا العربي مع قناعاتنا، فكل يعمل وفق قناعاته ووفق مقتضيات الساحة الطبيعية ومكان توجدانا، فكل في طريقه ولكن وفق الانتماء المشترك.

الطيبي في خطاب أمامالقذافي:شعبا بهذه الروح في اطفاله لا يمكن الا ينتصر على الظلم والاستعباد

الطيبي يسأل الزعيم الليبي معمر القذافي: لماذا يبدع الانسان العربي خارج الوطن وليس في دولنا العربية؟
ووصل الى موقع العرب وصحيفة كل العرب البيان التالي الصادر عن مكتب النائب الطيبي:
وألقى النائب الدكتور أحمد ألطيبي، رئيس كتلة القائمة الموحدة والعربية للتغيير، خطاباً مميزاً أمام القائد معمر القذافي في سرت ضمن وفد عرب 48 الذي يزور ليبيا، في زيارة تاريخية . وفيما يلي نص الخطاب :ألاخ القائد معمر القذافي.. قائد ثورة الفاتح من أيلول..
من الجليل الأشم .. من الناصرة الأبية .. من عكا وحيفا ويافا واللد والرملة .. من أم الفحم الصامدة .. من طيون وادي عارة .. من الطيبة الحبيبة الشامخة.. من النقب المرابط .. جئناك هنا إلى سرت بلد النصر والتحدي.. سرت التي تقع في قلب الوطن العربي فهي تبعد من مشرقه تماماً كما تبعد من مغربه .. التي كانت تتوسط الصراع بين امبراطوريتين : الامبراطورية الفينيقية والإغريقية.
وهنا في سرت وقعت معركة القرضابية عام 1915 التي قاتل فيها والدك واستشهد فيها جدك .. ، سرت التي هي مسقط رأسكم .
الأخ القائد : نبارك لكم انتخابكم رئيسا للقمة العربية..
جئتك إلى هنا واخواني وأنا أستذكر تلك الصورة التي تكاد لا تفارقني .. صورة ذلك القائد الشعبي الذي وصل إلى إيطاليا تلك البلد التي كانت مستعمرة لأرضه ووطنه وقبل أن ينزل من طائرته وقف على مدرج الطائرة ليتقدم عنه ابن عمر المختار الذي وضعت صورته على صدرك .. رمز الصمود والتصدي لقوات الغزو الإيطالية.. انها صورة القائد الذي يرسّخ رمزية البطولة والنضال ويعطي الناس حقها .. أكبرت فيك تلك اللحظة وأكبر فيك الناس كل الناس عظيم فعلك..

الدولة اليهودية
ليست هذه زيارة عادية وهذا الوفد في سرت ليس ككل الوفود .. فهنا بينكم يقف ممثلو الشعب الفلسطيني الذين صمدوا ..فبعد النكبة كنا 120 ألفاً وأصبحنا عشرة أضعاف.
أولئك القابضون على الجمر المدافعون عن الهوية والوطن .. أولئك الذين يراد لهم ان يكونوا غرباء في وطنهم الذي لا وطن لهم سواه .. أولئك الذين يحملون المواطنة في اسرائيل ويناضلون من أجل المساواة الضائعة تحت طائلة تعريف اسرائيل نفسها " بالدولة اليهودية ".
ان اسرائيل اخي القائد تدير 3 انظمة حكم:
الاول – ديمقراطية ل80% من السكان اي لليهود..انها ديمقراطية عرقية
الثاني – نظام الاقصاء والتمييز العنصري ضد 20% من السكان. ضدنا نحن العرب.
الثالث- نظام الاحتلال والابرتهايد في الاراضي المحتلة عام 67

اسرائيل نجحت في تسويق نفسها عبر النظام الاول فقط ونسي العالم او تناسى النظامين الثاني والثالث.نريد للعالم ان يعرف تفاصيل حياتنا ومعاناتنا وانعدام المساواة المطلق بيننا.
ليس هذا لقاء عادياً لنا .. فقد التقينا رؤساء وحكاماً وملوكاً ولكننا اليوم نلتقي في سرت برئيس القمة العربية الذي فتح بيته وبلده أمامنا في حين يغلقها الآخرون بإدعاء التطبيع .. ونحن هنا لنقول .. نحن جزء حي لا يتجزأ من الأمة العربية والشعب الفلسطيني فاللقاء معنا هو الطبيعي وليس التطبيعي .. الإنسان لا يطبّع مع ذاته .. نريد لإلتفاتتكم الكريمة هذه ان تكون فاتحة طريق بل فاتحة للعالم العربي أمام طلابنا ومثقفينا .. أمام باحثينا وفنانينا ..فهذا هو فناؤنا الواسع, وكما قال شاعرنا الكبير محمود درويش : " هذا البحر لي .. هذا الهواء الرطب لي .. وآنية النحاس وآية الكرسي والمفتاح لي .. والباب والحراس والأجراس لي .. لي ما كان لي .." لنضيف : وهذا الوطن لي .. .

أيها الأخ القائد:
ظُلِمنا على مدى عقود من عالمنا العربي الذي قسى علينا.. ثم تعرّف العالم على نضالاتنا وتفاصيل حياتنا .. معاركنا وصمودنا .. أمام التهجير والتهميش .. أمام العنصرية والتمييز .. أمام الإقصاء والإلغاء .. في بلد تنصب ميزانياته لأغلبيته اليهودية وليس لأقليته العربية في دولة تفضل مستوطنيها على مواطنيها.. المواطنة منقوصة ومجتزئة .. والديمقراطية انتقائية وعرقية .. فلا السلام هناك ولا المساواة هناك ..
ونحن نناشدك من هنا وعبرك نناشد زعماء الأمة العربية من ملوك ورؤساء بأن يلتفتوا لإحتياجات هذا الجزء الحي من الأمة في مجالات التعليم والثقافة والرياضة والفنون والأرض والمقدسات.

أما انت يا سعادة السفير ، الدكتور محمد البرغثي، فشكرا لك على انك فتحت مكتبك وبيتك في عمان لنا.. بيت ليبيا وتحملت منا الكثير..شكرا لك ايها الدبلوماسي المثقف وايها المثقف السياسي بامتياز..بإسمنا جميعا.وإنطلاقاً من كوننا أبناء لهذه الأمة العربية نحمل آمالها وآلامها .. همومها وإخفاقاتها .. لا يسعنا ألا نشاركك الرؤية النقدية للذات حول حال الأمة ..لماذا كُتب على هذه الأمة من المحيط إلى الخليج أن تكون مجتمعاً مستهلكاً وغير منتج .. وقد قلتم في الكتاب الأخضر " ان فقط المنتج هو من يستهلك "" فلماذا لا ننتج ؟ لماذا تتفجر قدرات الإنسان العربي في المهجر بينما تُكبت في داخل الوطن ؟

الأخ قائد الثورة
كيف يمكن ان نقبل تخلف الأمة عن ركب الحضارات وهي أصلاً أول بناة الحضارة ؟
ويطالعنا ما جاء في خطابكم الهام أمام اتحاد الجامعات العربية الذي دعوتم فيه إلى تخصيص الأموال للجامعات والبحوث العلمية وقلتم هذا هو عصر العلم ، ومن يتقدم علمياً هو الذي ينتصر في المعركة ، وبأن البحث العلمي مقرون بالحرية وإذا لم يتمتع المجتمع العربي بحرية والجامعات تمتعت بحرية كاملة لن ينجح البحث العلمي ، واذا لم تخصص الأموال في البحث العلمي فإن من ينبغ ويتعلم يذهب للخارج ولذلك نحن لا نخترع شيئاً.
ونحن في ذات السياق كنا عبرنا عن خجلنا واستيائنا من عدم وجود أي جامعة عربية ضمن أفضل مئة جامعة في العالم ولا حتى ضمن الخمسمئة الأفضل، أمتنا العربية من المحيط إلى الخليج والتي حباها الله بثروات وإمكانات تصرف 2 بالألف فقط من مجمل ناتجها القومي في الدراسات والبحث، أما عدد الاختراعات التي سجلها العلماء العرب, على سبيل المثال, عام 1994 كان 24 اختراعاً, بمعدل اختراع واحد لكل 10 ملايين نسمة، والشأن ذاته إذا قارنا عدد الأبحاث والمقالات العلمية، وعدد جوائز نوبل ، والكتب المترجمة.
الآن الآن وليس غداً أجراس الخطر فلتقرع. لنرمم ما تهدم ولنعيد للأمة أمجادها من خلال بناء الإنسان العربي ولنعمل لرفعته من خلال العلم والمعرفة ولنترك مرة واحدة وإلى الأبد الوهم والوعود المزايدة , فنصرنا على ذواتنا وعلى الجهل هو النصر الذي يجب أن نعمل على تحقيقه لنكتسب احترام العالم لنا وليؤمن المواطن العربي بأن ما سميَ دولاً مستقلة بنيت وتحررت بالدم من براثن المستعمر جاءت لتعطيه حياة كريمة وتكرس نفسها لمصلحته فتتحقق عندها أحلامه بحياة قائمة على العدل والكرامة ويقف المتأبطون به شراً عند حدودهم ويحترموا حقه بالسيادة والحرية والتقدم ..
ألاخ القائد
الحقيقة ايها الاخ القائد :
لا يوجد حل عادل للقضية الفلسطينية بل يوجد حل ممكن. وهذا الحل الذي يريده العالم هو حل الدولتين الذي يستند الى انهاء كامل للاحتلال والعودة لحدود 1967
ولكن كل يوم يمر والاستيطان مستمر وتهويد القدس مستمر والمسلمون لا يستطيعون الوصول الى المسجد الاقصى للصلاة فيه جراء الحواجز ، والاحتلال يجعل من هذا الحل امرا عسيرا مما يجعل سياسات نتانياهو حجر عثرة امام حل الدولتين ولذلك اقول ما قلناه قبل سنوات بأن هذه السياسات ستلزم نتانياهو بأن يوضع امام الخيار الآخر وخيار الدولة الواحدة.. فليختار إما الخيار الاول فورا او الخيار الثاني غدا..أما الخيار الثالث الذي اعتمدته كل الحكومات الاسرائيلية ويعتمده نتانياهو وهو خيار استمرار الوضع الراهن فانه لن يُقبل دولياً خاصة لأنه يعمق الابارتهايد ويبعد التسوية عقوداً طويلة.
الاخ القائد:
اهلك واحباؤك في غزة ورام الله ونابلس وسائر الاراضي الفلسطينية المحتلة ينظرون اليك بترقب واحترام.. انهم يدركون ان فلسطين في قلب القائد وعقله..يعرفون مواقفك الصادقة تجاههم والتفاتاتك الدائمة تجاه طلابهم وجرحاهم بالتعليم والتطبيب.. انهم يرون في رئاستك للقمة مرحلة لإسماع صوتهم وندائهم الدائم من اجل الحرية والانعتاق لقائد تربى على القومية والوطنية .
هذا الشعب لن يلين ولن يستكين..
تذكرون صورة الطفل الشهيد فارس عودة الذي رمى الدبابة بحجر ثم سقط شهيدا بنيران الاحتلال برصاصة في رأسه من الخلف..لقد كان يردد قبل استشهاده انشودة :"لو هدموا البيت مش خايف لو كسروا عظامي مش خايف!"..
الاخ القائد : ان شعبا بهذه الروح في اطفاله لا يمكن الا ينتصر على الظلم والاستعباد..
لا طريق للحرية..فالحرية هي الطريق.
وفي الختام أيها القائد :اسمح لي ان اخلع كوفيتي هذه واقلدك اياها لأنك تحب فلسطين فهذه الكوفية هي رمز العزة والكرامة.
تحية من فلسطين الى ليبيا وتحية من الطيبة الى سرت..
نرفع لك جزيل شكرنا على هذه الدعوة العزيزة أدامك الله وحفظك
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
( النائب الطيبي في نهاية خطابه خلع كوفيته وألبسها للقذافي الذي وقف مصفقاً وقال للطيبي : انا فخور بذلك ! )
الى هنا بيان النائب الطيبي.

النائب طلب الصانع يلقي خطابه أمام القذافي
ألقى النائب طلب الصانع رئيس الحزب الديمقراطي العربي أثناء لقاء وفد فلسطينيي الداخل مع القائد معمر القذافي رئيس القمة العربية في ليبيا خطاباً مفصلاً حول كل المستجدات على الساحة الفلسطينية الإسرائيلية والساحة الإقليمية والدولية, وفيما يلي نص الخطاب كاملاً:
الاخ القائد معمر القذافي
قائد ثورة الفاتح من سبتمبر العظيمة
رئيس القمة العربية
رئيس الرؤساء العرب
تحية الاهل من فلسطين, تحية الجليل , تحية المثلث, تحية النقب, حيفا و عكا ,الرملة و اللد ويافا ,تحية الاسرى القابعين في السجون ,تحية عائلات الشهداء نحملها اليك ايها الاخ القائد معمر القذافي, قائد الثوره الليبيه العظمى, مفجر ثوره الحريات, ثورة ألعزه والكرامة العربية, رجل السلام, رجل القيم والمبادئ. كنا نحلم دائما ان نلقاك ايها الاخ الكبير ,نتحدث اليك ونستمع اليك ناصحا ,مرشداً ومعلماً.وهاهو الحلم يتحقق,لنلتقي على تراب ليبيا الطاهر,ليبيا التاريخ والحضاره منذ فجر التاريخ وعلى مر العصور,ليبيا النضال والانتصار على الاستعمار والمستعمرين.
وما زالت كلمات شيخنا المجاهد عمر المختار, شيخ الشهداء, اسد الصحراء قبل اعدامه حاضره ومجلجله في وجداننا ووجدان شعوب هذه الامه:
"نحن لا نستسلم ....ننتصر او نموت...وهذه ليست النهايه....بل سيكون عليكم ان تحاربوا الجيل القادم والاجيال التي تليه ...اما انا ...فان عمري سيكون اطول من عمر شانقي".

وصول وفد عرب 48 الى مدينة سرت الليبية للقاء الرئيس العقيد معمر القذافي
من اليسار: النائب طلب الصانع

الشعب الليبي البطل
وقد كان الموقف المؤثر في سبتمبر 2008 عندما انحنى رئيس الوزراء الايطالي برلسكوني امام ابن عمر المختار معتذراً عن المرحله الاستعماريه. وكان هذا الموقف تحقيق لنبؤه وترجمه فعليه لتلك الكلمات. كما ننقل تحيات شعبنا للشعب الليبي البطل, صاحب الحضاره العريقه والمواقف البطوليه, الذي لم يبخل بدماء ابناءه الزكيه في الذود عن كرامة الامه, فروت دمائهم الزكيه ثرى فلسطين.
اننا على ثقه انه سيأتي ذاك اليوم, يوم ينتهي فيه الاحتلال الصهيوني كما انتهى وزال الاستعمار الايطالي, وسيعتذر قادتها عن احتلالهم وجرائمهم بحق الشعب الفلسطيني كما اعتذر برلسكوني للشعب الليبي. ان هذا لن يتحقق من خلال المؤسسات الدوليه التي اصبحت اداه لشرعنة الاستعمار الجديد, وانما من خلال ارادة الشعوب ووضع استراتيجيه عربيه واحده تلبي طموحات هذه الشعوب واحلامها في الحريه والاستقلال.

الاخ القائد,
ان هذا الوفد يمثل ابناء الشعب الفلسطيني الاصليين,الذي بقي في وطنه ,وطن الاباء والجدود, رفض سياسة الترحيل والتهجير وكان شعاره دائما "نحن هنا باقون مابقي الزعتر والزيتون ولن نرحل".
ان الدول العربيه اخطأت لم تدعم جماهيرنا الفلسطينيه التي تحدت وصمدت,ودافعت عن ارض الاباء, ولم تقم بدعمها وتعزيز صمودها, بل قامت بمعاقبتها وفرض الحصار والقطيعه عليه, لهذا فإننا نعول كثيرا على هذه الزياره التاريخيه ولقاءكم بعد انتخابكم رئيساً للقمه العربيه, ان تكون محطة تحول مفصلي في تعاطي الدول العربيه بقيادتكم الرشيده, يتم خلالها بناء جسور التواصل والتكامل بيننا وبين امتنا العربيه, التي نحمل في قلوبنا الآمها وآمالها واحلامها,تاريخها ولغتها.
ونرى ردة الفعل المتشجنه للمؤسسه الصهيونيه بحجه ان ليبيا دول معاديه, وتشريع قوانين لمنع التواصل بحجة ان الدول العربيه دول معاديه , ردنا عليهم ان هذه الدول هي امتنا وعمقنا الحضاري والقومي,ومن هنا نقول لهم,ان مصير قوانينكم مزبلة التاريخ "وانت باق يا وطني " "وانتي خالده ياامتي".

الاخ القائد,
حان الوقت لتغيير تعاطي الدول العربيه مع جماهير يوم الارض الخالد, التي مازالت تواجه تمييز عنصري لئيم, منهجي ومبرمج يستهدفها على مستوى الارض, من مصادره, هدم بيوت, قرى غير معترف بها, مصادرة الاوقاف والمقدسات, ويستهدفنا على مستوى الانسان, من محاولات لطمس الهويه, تهويد الوعي, مصادرة الذاكره, تزييف التاريخ, وما قانون منع احياء ذكرى النكبه الا دليل افلاس هذه الديمقراطيه وشرعنة التمييز العنصري ضدنا.
اضافة الى اغلاق ابواب الجامعات الاسرائيليه من خلال وضع العراقيل والعقبات امام ابنائنا, ابنائكم الراغبين الالتحاق بالجامعات. كذلك استخدام المناهج الدراسيه والتعليم الاجباري لطمس الهويه وخنق الابداع وتنشئة جيل غريب عن تاريخه وحضارته.

الاخ القائد,
اننا نثمن عالياً ما ورد في خطابكم في مؤتمر اتحاد الجامعات العربيه, حول اهمية التعليم وضرورة اعتماد البحث العلمي, وكلي امل ان يتوج هذا اللقاء التاريخي بتبني الجماهيريه العربيه الليبيه فكرة اقامة اول جامعه عربيه اكاديميه للجماهير العربيه تكون صرح علمي ومناره ثقافيه ومصدر اشعاع للطرح الانساني, الحضاري والقومي الذي يتجلى في مواقفكم. كما اننا نصبو الى فتح ابواب جامعات الجماهيريه الليبيه امام ابنائنا,الذين هم ابنائكم الذين اوصدت في وجوهم ابواب الجامعات الاسرائيليه وحرموا الحق الطبيعي في المعرفه والتعليم.

الاحتلال الاسرائيلي هو الارهاب الحقيقي
الاخ القائد,
ان شعبنا الفلسطيني الذي يعاني من الاحتلال والاستيطان في الضفه الغربيه وفي القدس والاقصى, والحصار على قطاع غزه , بحاجه الى دعمكم ودعم الشعوب العربيه قاطبة.
ان الاحتلال الاسرائيلي هو الارهاب الحقيقي, وان الممارسات الاسرائيليه في قطاع غزه والضفه الغربيه هي جرائم حرب.
ان استمرار الاستيطان من جهه والرفض الاسرائيلي للتعاطي الايجابي في القضايا الجوهريه,مثل القدس,اللاجئين والحدود من جهة اخرى يجعل الحديث عن دوله فلسطينيه مستقله كلام خالي من اي مضمون. كما ان استمرار الاحتلال والاستيطان يضع الصهيونيه امام خيارين: اما دولة "ابارتهيد", او دوله ثنائية القوميه. ان الممارسات الحكوميه الاسرائيليه أدت الى تراجع في طرح الدولتين وبدء يبرز طرح الدوله الديمقراطيه الواحده للشعبين. ان هذا الطرح هو التحدي الجدي لمحاولات الحكومات الاسرائيليه الالتفاف على اقامة الدوله الفلسطينيه ومحاولة تفريغها من اي مضمون.
بامكان اسرائيل التي تملك ترسانه من الاسلحه التقليديه وغير التقليديه ان تقتل االطفل الفلسطسني ولكنها ابداً لن تستطيع قتل حبه لفلسطين او قتل حلمه في الحريه والاستقلال.
كلنا امل وثقة ان تكون ولايتكم لرئاسة القمه العربيه مرحلة نهوض وانطلاقه لهذا المارد العربي لانتزاع حقوقه وفرض حضوره على الساحه الاقليميه والدوليه.
كما انني انتهز هذه الفرصه لأشيد بحسن اختياركم لمدير مكتب الاخوه في الاردن الدكتور محمد حس البرغثي الذي حول الحلم الى حقيقة والذي اثبت انه لا مستحيل أمام الإرادة .
انني اقتراح عليكم الاخ القائد دعوة الاخوه في حماس وفتح الى ارض ليبيا لتوقيع اتفاق المصالحه لوضع حد لهذا الانقسام المأساوي.
نشكركم على حسن الضيافه ونتمنى استمرار التواصل ونبتهل الى الله ان يوفقكم ويسدد خطاكم لما فيه خير شعوب المنطقة.
عاشت امتـــــــــــــنا العربية حــــــــره كريـــــــــــــمه.
والســـــــــــــــلام عليــــــــــــــكم ورحـــــــــمة الله وبركـــــــــــــاته.





كلمات دلالية