أخبارNews & Politics

النائب مسعود غنايم يتفقد أحوال التعليم والمدارس
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
22

حيفا
غائم جزئي
26

ام الفحم
غائم جزئي
25

القدس
سماء صافية
25

تل ابيب
سماء صافية
25

عكا
غائم جزئي
26

راس الناقورة
غائم جزئي
19

كفر قاسم
سماء صافية
25

قطاع غزة
سماء صافية
24

ايلات
سماء صافية
24
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

النائب مسعود غنايم يتفقد أحوال التعليم والمدارس في رمانة والعزير

قام النائب عن الحركة الإسلامية وعضو لجنة التربية البرلمانية مسعود غنايم (القائمة العربية الموحدة والعربية للتغيير)، بزيارة ميدانية للاطلاع على أوضاع التربية والتعليم وأوضاع المدارس والمعلمين في مدرسة البطوف الشاملة التي تحتضن طلاب

 * النائب غنايم أكد على أهمية دور المعلم الذي يشكل عقلية الطالب ويبني جيل المستقبل

قام النائب عن الحركة الإسلامية وعضو لجنة التربية البرلمانية مسعود غنايم (القائمة العربية الموحدة والعربية للتغيير)، بزيارة ميدانية للاطلاع على أوضاع التربية والتعليم وأوضاع المدارس والمعلمين في مدرسة البطوف الشاملة التي تحتضن طلاب المرحلتين الثانوية والإعدادية من القرى الأربع للمجلس الإقليمي البطوف وهي: رمانة، العزيز، الهيب، ووادي الحمام، كما قام كذلك بزيارة مدرسة رمانة الابتدائية.


في البداية التقى النائب غنايم برئيس المجلس الإقليمي د. رياض خطيب في منزله، وذلك بحضور كل من الأستاذ غازي فلاح مدير قسم المعارف في المجلس، والأستاذ حاتم أبو حسين مدير مدرسة البطوف الشاملة، والأستاذ باسم عمر مدير المرحلة الإعدادية، ومحلم أبو عيد محاسب المجلس، وعدنان أسعيد (أبو الهادي)، ومحمد نايف (أبو حذيفة).
ثم انتقل الجميع إلى مدرسة البطوف الشاملة حيث التقى النائب غنايم بالمعلمين وبأعضاء الهيئة التدريسية في المدرسة وذلك في مكتبة المدرسة، بحضور موسى رحال رئيس لجنة أولياء أمور الطلاب، ومنصور أبو حسين رئيس قسم الرياضة في المجلس.
أوضاع التربية والتعليم الصعبة في الوسط العربي
افتتح اللقاء مدير المدرسة الأستاذ حاتم أبو حسين فرحب بالنائب غنايم وثمن دوره في رفع قضايا التربية والتعليم في الوسط العربي، ثم قدم نبذة موجزة عن أوضاع المدرسة وعن أبرز إنجازاتها خاصة الارتفاع الدائم في نسبة النجاح في البجروت والتي وصلت هذا العام إلى 52% بعد أن كانت عام 2006 فقط 29%.
بعده تحدث رئيس المجلس د. رياض خطيب فامتدح هو أيضا نشاطات النائب غنايم خاصة في زياراته الميدانية وتواصله مع الناس وفي ملف التربية والتعليم، ثم تناول في حديثه قضية الإصلاحات المتعلقة بالمرحلة الإعدادية وإلغاء هذه المرحلة ودمجها في الابتدائية والثانوية، كما تحدث عن أوضاع التربية والتعليم الصعبة في الوسط العربي عامة والتي ترجع لثلاثة أسباب، الأول التقليص المستمر في ميزانيات الوزارات المختلفة، والثاني أوضاع السلطات ال محلية العربية الصعبة، والثالث الأوضاع الاقتصادية الصعبة للأهالي العرب.


تنسَ من أين أتيت
ثم تحدث النائب غنايم فأكد أن شعاره "لا تنسَ من أين أتيت"، وهو لا ينسى أنه جاء من سلك التربية والتعليم، وأكد على أهمية دور المعلم الذي يشكل عقلية الطالب ويبني جيل المستقبل، انطلاقا من أن العالم لا ينحصر في جدران أربعة داخل غرفة الصف، وأن مهمة المعلم الأولى هي مساعدة الطالب في اكتشاف ذاته واكتشاف العالم من حوله، مضيفا أنه في زمن تفشى فيه العنف بكل أنواعه وأشكاله فإن المعلم والمدرسة هما الحصن الحصين وخط الدفاع الأول لمجتمعنا العربي. كما أكد النائب غنايم على ضرورة تضافر الجهود بين السلطة المحلية وبين إدارات المدارس والمعلمين وبين الأهالي.
ثم فتح المجال أمام المعلمين لطرح الأسئلة سواء المتعلقة في موضوع التربية والتعليم والمدرسة أم التي تتعلق بالعمل البرلماني العام للنائب غنايم ولأعضاء الكنيست العرب.
بعد ذلك انتقل النائب غنايم برفقة رئيس المجلس إلى مدرسة رمانة الابتدائية حيث التقوا بأعضاء الهيئة التدريسية وبمدير المدرسة الأستاذ صبري رحال، واستمعوا منهم إلى ملاحظاتهم حول قضايا التربية والتعليم سواء في القرية أم في الوسط العربي عامة.

كلمات دلالية
التصدي لصواريخ بمنطقة رحوفوت