أخبارNews & Politics

بعد عرض مشهد الاغتصاب- الأسيرات يطالبن بوقف صرخة حجر
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

بعد عرض مشهد الاغتصاب- الأسيرات يطالبن بوقف المسلسل التركي صرخة حجر

* الاسيرات الفلسطينيات:

- المسلسل ما هو إلا اهانة علنية للشعب الفلسطيني، ولا يخدم إلا اسرائيل

-  الأسيرات حاربن على مدار سنوات طوال ليثبتن حقهن في النضال وان ما تم عرضه لا يمت إلى الحقيقة بشئ

- من يظن أن الأسيرة الفلسطينية حين تعتقل تغتصب هو واهم وخاطئ، فلم يحدث إطلاقا أن تم تسجيل أي حالة، ولم نسمع بان أي عائلة فلسطينية قامت بقتل ابنتها


معا- طالبت الأسيرات الفلسطينيات في سجون اسرائيل ، بوقف عرض مسلسل صرخة حجر التركي، "لما فيه من تشويه للحركة الأسيرة ولنضالات الأسيرات في السجون ".
ودعت إحدى الأسيرات المحررات باسم الأسيرات بالسجون في رسالة وجهتها عبر نادي الأسير، مخرج ال فيلم ان "يعتذر من الشعب الفلسطيني، لما قدمه من تشويهات منها عرض المقطع الذي تظهر فيه إحدى الأسيرات وتدعى مريم يتم اغتصابها من قبل جنود "، مؤكدة أن الأسيرات حاربن على مدار سنوات طوال ليثبتن حقهن في النضال وان ما تم عرضه لا يمت إلى الحقيقة بشئ.
وأشارت إلى أن المسلسل يحتوي على الكثير من الأخطاء، مشيرة إلى أن "مخرج المسلسل بين أن أهل الأسيرة قاموا بعد الإفراج عنها بقتلها"، ذاكرة ان العائلة الفلسطينية لطالما احتضنت بناتها الأسيرات المحررات، وقالت: "ان النضال الفلسطيني لا يأتي كرد فعل على قتل الصهاينة وإنما هو حق مشروع، لكل مناضل".


وبينت أن "عرض المشهد ما هو إلا محاولة لتشويه صورة الأسيرة الفلسطينية، وتغييب لدورها البطولي على مدار سنوات مضت، وما هو إلا اهانة علنية للشعب الفلسطيني، ولا يخدم إلا اسرائيل ".
وقالت أيضا إن "المسلسل غيب كثيرا من القيادات الفلسطينية التي كان لها دور بارز في النضال مثل الشهيد الرمز أبو عمار، وأبو علي مصطفى، والياسين والشقاقي وغيرهم من أبناء فلسطين الذين ضحوا من اجل وطنهم".
وقالت: "إن من يظن أن الأسيرة الفلسطينية حين تعتقل تغتصب هو واهم وخاطئ، فلم يحدث إطلاقا أن تم تسجيل أي حالة، ولم نسمع بان أي عائلة فلسطينية قامت بقتل ابنتها"، وطالبت شبكة الـ mbc العمل وبشكل فوري على وقف عرض المسلسل، "وان على القنوات العربية قبيل عرضها لأي مسلسل التأكد من صحة ما يجيء به من أحداث"، وفي نفس الوقت شكرت الأسيرة كل من ساهم ويساهم في إيصال قضية الاسيرات، على أن تكون ذات مصداقية.
وبهذا الخصوص وجه قدورة فارس رسالة إلى د. احمد أبو صالح القائم بأعمال النادي في تركيا العمل وبشكل فوري لمتابعة الموضوع مع المخرج التركي ووضعه بصورة ما يجري في فلسطين، وان عرض مثل هذا المسلسل لما فيه من أحداث غير مترابطة، هو تشويه كامل للصورة الفلسطينية.

كلمات دلالية