فنانين

طلاب الأكاديمية يؤحبون بوالدة محمود شكري
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

طلاب الأكاديمية يؤحبون بوالدة محمود شكري من كثرة اشتياقه لوالدته وحنانها

* زيارة والدة محمود اثارت الشجن في نفوس باقي الطلاب وشعورهم بافتقاد امهاتهم
* طلاب ستار اكاديمي 7 ينفجرون بكاء اشتياقا لامهاتهن بعد زيارة والدة محمود شكري


فوجئ الطالب المصري محمود شكري وزملاؤه بستار اكاديمي 7 بزيارة غير متوقعة من والدته بعد حضورها للبرايم الخامس، استقبلها محمود بالاحضان ومالبث ان رآها لم يتمالك نفسه من البكاء وحاولت تهدئته بأنه بين اخواته ويحقق حلمه وهي دائما تراه وتسعد وتفتخر به، هذه الكلمات لم تستطيع تهدئة محمود من البكاء في حضن والدته من كثرة اشتياقه لها وافتقاده لاسرته واصدقائه طيلة 50 يوماً.

وعبرت والدته عن سعادتها بوجودها وسط ابنائها وحرصها الدائم على متابعة اخبارهم جميعا ومشاهدتهم يوميا. كما اثارت تلك الزيارة الشجن في نفوس باقي الطلاب وشعورهم بافتقاد امهاتهم يوم عيد الام بعدما قدم كل طالب لوالدته كلمة وهدية في نفس اليوم عبر شاشة الـLBC، وحاول الطلاب الاحتفال والترحيب بقدوم والدة محمود، لكنهم لم يستطيعوا التماسك فبكى معظم الطلاب بمجرد ان غنوا اغنية “ست الحبايب” بصوت جماعي، كما حاولوا ان يشدوا من ازر بعضهم وانهم في الاكاديمية في سبيل تحقيق حلمهم فغنوا اغنية “سوا” الا ان ذلك لم يمنع ناصيف من البكاء والارتماء في حضن والدة محمود التي اخذت في مسح دموعه وسانداته وعبر لها عن امتنانه برؤيتها كأنه رأى والدته التي يفتقدها كثير.

كلمات دلالية