أخبارNews & Politics

مركزية حيفا تلزم شرطة إسرائيل وجهات مسؤولة بعودة شركة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مركزية حيفا تلزم الشرطة بالسماح لشركة ياس بالعمل مجددا بملعب الدوحة

*محكمة الشؤون الإدارية الزمت الشرطة بإعادة شركة خدمات الحفظ على النظام للعمل في المباريات التي تجري في استاد الدوحة

-  المحامي بدر عمري:

* طالبنا محكمة الشؤون الادارية بأن تأمر الشرطة باعادة النظر في قرارها وان تسمح للشركة بان تعود لعملها في استاد الدوحة

 إن ملعب الدوحة شهد مشادات بين الجمهورين ووقعت أحداث مؤسفة وعلى أثرها أصدرت الشرطة أمراً بوقف اجراء المباريات فيه

الزمت محكمة الشؤون الإدارية في المحكمة المركزية بمدينة حيفا شرطة اسرائيل وجميع الجهات المسؤولة بإعادة شركة خدمات "الحفظ على النظام" من مدينة سخنين للعمل في المباريات التي تجري في إستاد الدوحة في المدينة ابتداء من هذا الأسبوع.


المحامي عبدالله خلايله

وذلك بعد أن رفضت المحكمة كل توجهات الشرطة والتي أمرت قبل عدة أشهر بوقف عمل الشركة في إستاد الدوحة بادعاء انها خالفت نظام عملها في مباراة الدربي العربي التي جرت بين فريقي اتحاد أبناء سخنين ومكابي الإخاء الناصرة في سخنين وانتهت بأعمال عنف.
وتدعي الشرطة بأن عددا من افراد الشركة لم يكونوا على حياد بل تورطوا بأعمال عنف الأمر الذي رفضه محاميا الدفاع عن الشركة والممثل بمكتب المحامي محمود خلايلة عن طريق المحامين بدرعمري وعبدالله خلايلة.

 بلدية سخنين تعاقدت مع شركة منظمين من تل أبيب
وفي حديث لمراسل موقع العرب مع المحامي بدر عمري قال إن ملعب الدوحة شهد مباراة دربي بين سخنين والإخاء الناصرة وقد وقعت مشادات بين الجمهورين ووقعت أحداث مؤسفة وعلى أثرها أصدرت الشرطة أمراً بوقف اجراء المباريات في استاد الدوحة وتبين انها أصدرت أيضاً امراً بمنع شركة التنظيم والحراسة "ياس" والتي يديرها سعيد ابو راس بالعمل في استاد الدوحة، ووضعت شروطا أخرى وتبين لاحقاً أن بلدية سخنين قد تعاقدت مع شركة منظمين من تل أبيب وقبل المباراة التي كان من المتوقع أن تجري في الاستاد اتصل ابو راس بالمسؤول عن الاستاد بفأبلغه الاخير ان شركته ممنوعة من الاستمرار بعملها في المباريات التي ستجري في استاد الدوحة وذلك بأمر من الشرطة وبعد أن توجه ابو راس للشرطة ادعت الشرطة ان عددا من افراد الشركة قد شاركوا في اعمال الشغب في الاستاد الامر الذي رفضه ابو راس وتقدم بالتماس واعتمد مكتب محمود خلايلة عن طريق المحامين بدر عمري وعبدالله خلايلة في المحكمة المركزية في حيفا.

شركة "ياس" ستكون هي الشركة التي ستعمل على حفظ الأمن في استاد الدوحة
وأضاف عمري "لقد طالبنا محكمة الشؤون الادارية بأن تأمر الشرطة باعادة النظر في قرارها وان تسمح للشركة بان تعود لعملها في استاد الدوحة وأن تصلح الأمر والغبن والقرار الظالم الذي لحق بالشركة التي اعتبرت القرار تعسفيا وطالبنا المحكمة باصدار أمر احترازي لاعادة الشرطة خاصة وان اضرارا قد لحقت بالشركة وبسمعتها واضرار مادية لوقف عمل العاملين،ويوم 7/3/2010 اصدرت المحكمة المركزية قرارها برفض طلب النيابة العامة والزمت جميع الجهات بضمنها الشرطة وبلدية سخنين واتحاد ابناء سخنين باعادة الشركة للعمل من هذا الاسبوع وتغريم الشرطة باتعاب المحامين وتعويض رسوم ومصاريف المحكمة بمبلغ 7500 شاقل والشركة ستتوجه للشرطة وباقي الجهات الأخرى مطالبة بالأضرار التي لحقت بالشركة، وبهذا فإن شركة "ياس" ستكون هي الشركة التي ستعمل على حفظ الأمن في استاد الدوحة في المباراة القادمة". 


المحامي بدر عمري


 

كلمات دلالية