أخبارNews & Politics

القوى الإسلامية والوطنية بالقدس والداخل تنظم أمسية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

القوى الإسلامية والوطنية تنظم أمسية تضامنية مع أهالي حي الشيخ جراح

* الإحتلال الإسرائيلي قام قبل عدة أشهر بإخلال عدد من بيوت الحي بالقوة من عائلو الحنون والغاوي والكرد
* الشيخ كمال خطيب أمّ بالمصلين، ثم تناول الحضور وجبة العشاء، ثم بدأت الأمسية الإحتفالية بمناسبة المولد

نظمت القوى الإسلامية والوطنية في القدس والداخل الفلسطيني مساء الخميس 4-3-2010 أمسية تضامنية مع أهالي حي الشيخ جراح بالقدس ، وذلك على خلفية حملة الترحيل والتضييق على أهالي الحي ، وقد جاءت الأمسية التضامنية أيضا إحياء لذكرى المولد النبي محمد – صلى الله عليه وسلم ، وقد برز من الحضور الشيخ محمد حسين – مفتي القدس والديار الفلسطينية – ، والشيخ كمال خطيب – نائب رئيس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني - ، والسيد حاتم عبد القادر – مسؤول ملف القدس في حركة فتح - ، وشارك في الأمسية اهالي الحي وجمهور من اهل القدس وأهل الداخل الفلسطيني ، ومن بين الحضور الشيخ علي أبو شيخة – مستشار الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني – والسيد أحمد محمود جبارين – مدير " مؤسسة القدس للتنمية- .

هذا وبدأت الأمسية بتأدية صلاة المغرب ، حيث أمّ بالمصلين الشيخ كمال خطيب ، ثم تناول الحضور وجبة العشاء ، ثم بدأت الأمسية الإحتفالية بمناسبة المولد، وتولى عرافة الحفل، الحاج مصطفى ابو زهرة – رئيس لجنة رعاية المقابر الإسلامية في القدس ، واستهل الحفل بتلاوة آيات من القرآن تلاها الشيخ عبد الكريم الزربا – امام المسجد الأقصى -، وتكلم في الحفل كل من الشيخ كمال خطيب، والشيخ محمد حسين، والسيد يوسف ابو مخيمر، والسيد راسم عبيدات ، وتمحورت الكلمات حول أهمية الصمود المقدسي في وجه حملات الترحيل التي يمارسها الإحتلال الإسرائيلي ، فيما وأتحفت " فرقة القدس " الحضور بأناشيدها وفقراتها الفنية والإبتهالات والمدبح النبوي.

يذكر أن الإحتلال الإسرائيلي قام قبل عدة أشهر بإخلال عدد من بيوت الحي بالقوة من عائلو الحنون والغاوي والكرد ، وقام بإدخال عائلات يهودية مكانها ، ومن يومها تعيش العائلات الفلسطينية التي أخرجت من بيوتها في الخيام مقابل بيوتها على حافة الرصيف ، أو عند الجيران ، علما ان الإحتلال قام بهدم الخيام عدة مرات . 
 












كلمات دلالية