أخبارNews & Politics

يوم الاثنين: قطع الكهرباء عن رمبام لثمانية ساعات
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

يوم الاثنين: قطع الكهرباء عن رمبام لثمانية ساعات بسبب زيادة قوة الكهرباء

* يوم الاثنين: قطع الكهرباء عن رمبام لثمانية ساعات بسبب زيادة قوة الكهرباء، لأول مرة تعمل أجهزة ضرورية في المستشفى على المولّدات لفترة طويلة كهذه


ضمن تطوير المركز الطبي رمبام ولتقديم رد أفضل لاحتياجاته المستقبلية، اضطر المستشفى لرفع قوة الكهرباء في المكان. وقد عملت شركة الكهرباء بتعاون وتنسيق كاملين مع رئيس قسم البناء في رمبام أرييه بركوفيتش ومهندس الكهرباء في المستشفى يارون لييفو، بهدف التخطيط المفصل والأساسي للعمل المركب مع أخذ بالحسبان مخاطرات مدروسة.


فبالاضافة الى توسيع قدرة التزويد الكهربائي للمستشفى تم ايضا تغيير حاويات القياس وكوابل الجهد العالي خلال انقطاع الكهرباء عن المركز الطبي رمبام والتي استمرت بضعة ساعات خلال الليلة والذي مد بالكهرباء عن طريق منظومة موّلدات للكهرباء التابعة للمركز.
زيادة المد الكهربائي في هذه الفترة هو ضروري جدا لتقوية قدرة تزويد الكهرباء للمستشفى بالاضافة الى الاستهلاك العام المطلوب بهدف تفعيل مضخات المياه لتصريف المياه الباطنية ضمن بناء أسس غرفة العلاج المكثف لحالات الطوارئ.
رغم أنه كان متوقعا أن تمر زيادة قدرة تزويد الكهرباء بدون اي اشكاليات، تحضّروا في رمبام لأي طارئ متطرف، ولذلك بقيوا في الليلة التي تم العمل فيها كل المسؤولين في ادارة رمبام وفي المواقع اللوجيستية الضرورية في المستشفى. ادارة رمبام فتحت مركزا للطوارئ الذي عمل طوال الليل وحصل على بلاغات من الاقسام المختلفة على أنه لا توجد أي مشاكل خلال عمل موّلدات الكهرباء التي عملت طوال فترة انقطاع الكرباء بالخط القديم التابع لشركة الكهرباء ومدها من جديد بشبكة الكهرباء بالكوابل الجديدة.
كما تم تجنيد ما يقارب 300 ممرض وممرضة لوردية خاصة في الليل في الأقسام الحساسة ليكونوا جاهزين لأي سيناريو من أحداث الطوارئ، والتي بالطبع لم تحدث.
من جهته قال افراهام بال، مدير لواء حيفا في شركة الكهرباء أنه على الرغم من أن الحديث يدور عن عملية شركة الكهرباء وعمالها مؤهلون ويملكون تجربة واسعة في تنفيذها، الا أنه بسبب تعلق المركز الطبي الحساس بتزويده بالكهرباء منحت أهمية مضافة لتنسيق العمل امام ادارة المستشفى ومهندس الكهرباء لديهم وتم العمل على افضل وجه من قبل طواقم معززة في ساعات الليل.

كلمات دلالية