أخبارNews & Politics

النائب د. عفو إغبارية يزور مستشفى رمبام في حيفا
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

النائب إغبارية يزور مستشفى رمبام في حيفا برفقة شكري عواودة و جابر خوري

-النائب عفو اغبارية:

* على باقي صناديق المرضى ان تحذوا حذو(مئوحيدت) لإقامة عيادات طواريء مشابهة في التجمعات السكانية العربية في الشمال والمثلث و النقب

* إقامة هذه العيادة سينقذ حياة المرضى ويرفع من مستوى الخدمات الصحية في الوسط العربي بشكل عام، حيث سيتحمل صندوق المرضى المسؤولية الإدارية الكاملة


قام النائب عفو إغبارية من الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة برفقة  شكري عواودة و جابر خوري بزيارة إلى مستشفى رمبام في حيفا وكان في استقبالهم في مدخل المستشفى ران لين المدير العام لصندوق المرضى (مئوحيدت) في منطقة الشمال الذي يعمل مديراً لقسم المسالك البولية في مستشفى رمبام.
ثم قام د. إغبارية والوفد المرافق له بجولة ميدانية في أقسام المستشفى المختلفة، حيث بدأت الجولة في قسم الطواريء وقدّم خلالها د. شلومي يسرائيليت شرحاً مفصلاً حول الجاهزية المتطورة للقسم في استقبال المرضى. ثم انتقل الوفد إلى مجمع غرف العمليات حيث شرح مدير القسم بروفيسور كاتس شاي حول أداء القسم ومن ثم التقى الوفد بمديرة قسم جراحة الأعصاب جينيا محاميد.
وكانت الجلسة الختامية للزيارة مع نائب مدير المستشفى بروفيسور شيمون رايتسلر حيث جرى الحديث عن ألخدمات الطبية التي تقدمها المستشفى لجمهور المرضى والبرنامج المستقبلي لبناء أقسام جديدة متطورة في محيط المستشفى.

وكان د. إغبارية قد التقى بمدير صندوق المرضى مئوحيدت د. ران لين بجلسة عمل مطوّلة ووعد الأخير أن يتم افتتاح عيادة طواريء ليلية متطورة في مستشفى العائلة المقدسة في الناصرة وذلك بناء على مصادقة وزارة الصحة التي جاءت بعد المطالبات المتكررة لإغبارية بإقامة عيادات طواريء ليلية في كافة أنحاء الوسط العربي .
وقال د. إغبارية في ختام الزيارة إلى مستشفى رمبام أن إقامة هذه العيادة بإشراف صندوق المرضى مئوحيدت هي خطوة ممتازة في الاتجاه الصحيح، خاصة وأن إقامتها سينقذ حياة المرضى ويرفع من مستوى الخدمات الصحية في الوسط العربي بشكل عام، حيث سيتحمل صندوق المرضى المسؤولية الإدارية الكاملة، على أن يدفع المريض رسوم اشتراك رمزي مقابل تلقيه العلاج.
هذا وناشد د. إغبارية باقي صناديق المرضى أن تحذوا حذو (مئوحيدت) لإقامة عيادات طواريء مشابهة في التجمعات السكانية العربية في الشمال والمثلث والنقب، الأمر الذي سيساعد المرضى من تلقي الخدمات الصحية السريعة وفي الوقت المناسب.


كلمات دلالية