نجم ستار أكاديمي التونسي أحمد الشريف أغضب عدد من الصحافيين
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

أحمد الشريف يعتذر للصحافيين

من خلال حفلة موسيقية مصغرة، قدمها نجم ستار أكاديمي التونسي أحمد الشريف، للجماهير المتواجدة في الفيرجن ميجا ستور مول الامارات، أغضب عدد من الصحافيين، الذين غادروا المكان إحتجاجاً على تأخره عن الموعد المقرر ساعتين تقريباً، مما أثار بعض الاستهجان حول هذا الأمر الذي بات يتكرر من عدد كبير من الفنانين.
فبعد إنتهاء أحمد من وصلته الغنائية، تم ايصال إليه غضب الصحافيين من تصرفه هذا وكان هذا الحوار:
* أحمد، لقد أغضبت الصحافيين الذين جاءوا لتغطية عملك هذا حيث إنتظرك البعض لأكثر من ساعتين حتى ظهرت على المسرح الذي غنيت به؟
- أريد أن أنوه في البداية، أن الشركة الراعية لم تبلغني بوجود صحافة الى قبل حضوري بساعة تقريباً، الى جانب أنني حضرت بنفس الموعد الذي أخبروني به وهو الساعة 8 وكنت بالفعل في موعدي.
* لكنهم وجهوا إلينا الدعوة للحضور الساعة السادسة مساءً، وأنت حضرت الساعة الثامنة، أي بتأخير ساعتين؟
- أؤكد لك أنني لا أعلم بمسألة الساعة السادسة نهائياً، ولم أعلم بموعد الصحافة سوى الساعة السابعة في الفندق وقبل حضوري بقليل.
* وهنا ماذا تخبر الصحافيين الذي غضبوا منك، ولم يعلموا بجهلك للمواعيد التي حصلت؟
- أنا فعلاً لم أكن أعلم بهذه المواعيد، وأؤكد للجميع أن علاقتي بالصحافة جيدة وأحترم مواعيدهم دائماً، وألتزم بها، لكن المشكلة التي حصلت هي من واقع سوء التنظيم، ولست أنا، ومع ذلك أعتذر عن سوء التنظيم لكل الصحافيين.
* أحد الصحافيين وأثناء إنتظارك، قال بالحرف الواحد، "ماذا يعني هو يقبض من الاعلان ونحن ننتظر" ما تعليقك على ذلك؟
- معه حق، وأنا لو كنت مكانه لفعلت مثلما فعل، وعندما يكون التنظيم هكذا يحق له أن يقول أكثر من هذا الكلام.
هذا وقد قدم الشريف في وصلته الغنائية أجمل وأحدث أغنياته مثل "سهران معاك الليلة" و "بين الناس" و "سيدي صالح" و "ودعني"، ثم قام بتوقيع "أوتوغرافات" للمعجبين.


وقد أجرى خلال إقامته بعض اللقاءات الصحافية أهمها لمذيعة أخبار روتانا موسيقى ديما سامي، ولقاء إذاعي على الهاتف في قناة الرابعة FM مع المذيع ربيع أبو رجيلي.

كلمات دلالية