60 جريحا بينهم خطيرة في انفجار هز عرسا لعائلة دحلان بخان يونس
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

60 جريحا في انفجار هز خان يونس

* من بين الجرحى العريس نفسه ووالده الذي وصفت جراحه بالخطيرة

* لم تستبعد مصادر في القطاع أن يكون الإنفجار ناجماً عن عبوة ناسفة كبيرة وضعت أسفل منصة العرس


أصيب ستون مواطناً على الأقل ليل الثلاثاء- الاربعاء بانفجار هز منصة لحفل زفاف يعود لقريب القيادي في حركة فتح محمد دحلان في خان يونس جنوب قطاع غزة.
وأفادت مصادر طبية لـ "معا" أن خمسة وعشرين من المصابين نقلوا إلى مستشفى ناصر بينهم اربعة حالتهم ما فوق المتوسطة، في حين نقل أكثر من ثلاثين جريحا إلى مستشفى آخر بخان يونس، وبلغ عدد الإصابات الخطيرة حوالي عشرة.


وأكد شهود عيان لـ "معا" ان انفجاراً قوياً هز المنصة التي كان العريس محمود دحلان ابن شقيقة القيادي محمد دحلان يصعد عليها في حفل زفافه الذي كان يقام في منطقة جورة العقاد وسط خان يونس، وسط حشد كبير من المدعويين والحضور.
وذكر الشهود أن من بين الجرحى العريس نفسه ووالده الذي وصفت جراحه بالخطيرة.
وعلى الفور هرعت سيارات الإسعاف لنقل الجرحى، وقوات كبيرة من شرطة الداخلية المقالة والتي فتحت تحقيقاً لمعرفة ملابسات الحادث.
ولم تستبعد مصادر محلية في القطاع أن يكون الإنفجار ناجماً عن عبوة ناسفة كبيرة وضعت أسفل منصة العرس.
تجدر الإشارة إلى أن قطاع غزة شهد العديد من حوادث التفجير في السابق والتي استهدفت مقاهي للانترنت وصالونات التجميل والحلاقة، ولا يعرف بعد ما إذا كان لهذا الحادث علاقة بتلك الأحداث.

كلمات دلالية