هل اشترى مايكل جاكسون قطعة من الجنة بملايين الدولارات قبل وفاته؟!
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مايكل جاكسون أنفق ملايين الدولارات

* مايكل كان يعيش عزلته المثيرة داخل مزرعة كان يمتلكها في  ولاية كاليفورنيا أسماها  نفرلاند


للبعض، كان اسم  مايكل جاكسون يعني كيف  يعيش الانسان من أجل مهنته، وللبعض الآخر، كان يثير الكثير من علامات التعجّب، دون ان يختلفوا على ماقدّمه من موسيقى. خلال حياته اثير الكثير عن مايكل الأسطورة جاكسون. عن منزله الفاخر  في نفرلاند، عن عيشه بالقرب من الاوكسجين، عن التحوّل الذي شهده وجهه ووجسده، عن ادعاءات التحرّش الجنسي والازمة المالية التي القت بظلها على حياته  في السنوات الأخيرة. لطالما ردّ جاكسون على ذلك: "حينما تدخل الى هذا العالم وانت تعرف أنك محبوب، وتغادر العالم وأنت تعرف أنك محبوب ايضاً، فأنك كأنسان تستطيع ان تتعامل مع أي شيء آخر  في العالم.. هذا ما اؤمن به".


كان مايكل يعيش عزلته المثيرة داخل  مزرعة كان يمتلكها في  ولاية كاليفورنيا، أسماها  نفرلاند، أنفق عليها الملايين للحفاظ فيما بعد عليها، أثراها بالقطع الفنية ومسجمات الأطفال المنشورة في حدائقها، مستلهما هندستها من أجواء "بيتر بان"، تلك الشخصية الخيالية التي تجمع بين طيبة وصدق الملاك ومشاكسة العفريت، وكأن  مايكل اُخذ بتلك الشخصية الأسطورية التي ولدت في  خيال الكاتب المسرحي جيمس ماثيو باري  في بداية القرن العشرين.
نجم البوب الأميركي قرر العام الماضي فتح أبواب النادر مشاهدتها، أمام الزوار المستعدين لدفع مقابل نقدي محدد مقابل الزيارة، وقد حدّد سعر التذكرة بخمسة آلاف دولار ثمنا لزيارة هذه المزرعة العجيبة التي تضمّ حديقة حيوان خاصة وحديقة للترفيه، ليكون هذا السعر أغلى من سعر تذكرة دخول مدينة الملاهى العالمية الشهيرة ديزني لاند، وكانت ستتاح الزيارة لاول 250شخصا يشترون التذاكر.

 

 

كلمات دلالية