أخبارNews & Politics

ملكة بريطانيا تستضيف زعيم الحزب البريطاني الوطني المعروف بالعنصرية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

ملكة بريطانيا تستضيف زعيم حزب

* كثير من اعضاء الحزب الوطني ارتكبوا الجرائم والعنف وحرضوا على العنصرية..


عمت المناهضي العنصرية في ارجاء المملكة الدهشة والخيبة الامل من استضافة الملكة اليزبيث زعيم الحزب البريطاني الوطني, نيك جريفين في احتفال الحدائق المزمع لتاريخ الواحد والعشرين من يوليو/ تموز المقبل.
عارض كثير من ناهضي العنصرية استضافت القصر الملكي باكنجهام بالاس العنصري جريفين, وقالوا اندعوة ملكية لحضوره الاحتفال تعني شرعية اعمال العنف والتحريض العنصري المتهم به اعضاء حزبه. وان مثل ذلك قد يتجسد في شعبيته ابان ال انتخابات البرلمانية المقبلة.
وان ما يثير الدهشة هو سيل الانتقادات الذي وجهه جريفين للعائلة المالكة وخصوصا الاميز تشارلز في السابق, وانه رغم ذلك تقوم العائلة المالكة بدعوته لحضور الحفل.


قال احد مناهضي الفاشية في حديث مع صحيفة التليغراف:" كثير من اعضاء الحزب الوطني ارتكبوا الجرائم والعنف وحرضوا على العنصرية ونحن نعارض دخول جريفين القصر الملكي لاسباب امنية فحسب".
واشار المتحدث باسم الحزب الوطني الى ان نيك جريفين سيقوم بتلبية الدعوة قائلا: "انه من الغباء ان يرد جريفين دعوة ملكية من الملكة اليزبيث".

كلمات دلالية