كوكتيلCocktail

طفلة في عمر الثالثة في جسد طفل رضيع
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

طفلة في الثالثة في جسد طفل رضيع

تعاني الطفلة الصغيرة هاريلي دابتون من مرض نادر جدا يعيق تطورها الفيزيائي. ففي عمر الثالثة لا يتتعدى طولها 64 سنتيمترا ووزنها الست كيلوغرام. في حين الوزن المتوسط لعمر الثالثة يصل الى 15 كيلوغراما اما الطول فيصل الى ما دون المتر يقليل.


يعرف هذا المرض براسيل سيلفير سيندروم الذي يمنع الطفل من نمو جسدي طبيعي. يصاب طفل من كل 75 الف بهذا المرض.
تعيش هاريلي مع والديها في غربي لندن. تقول والدتها كارينا انها رغم صغر جسمها الا انها شخصيتها "كبيرة" بمعنى انها تفرض شخصيتها على افراد العائلة. كما وان شهيتها وعلى الرغم من صغر معدتها الا انها كبيرة جدا.
شخصت هاريلي بالمرض في عمر السنة. كما وتذكر الام انه خلال فترة حملها بهاريلي في الاسبوع الثاني عشر تحديدا عندا خضعت كارينا للفحوصات والاشعة الاعتيادية, ان الاطباء لم يفلحوا برؤية الجنين صغر حجمه مع العلم انه في تلك المرحلة من الحمل يكون الجنين متكاملا تقريبا.
ولدا هاريلي بوزن لا يتعدى 2 كيلوغرام ولم تكتسب خلال سنها الاولى سوى 2 كيلو اخرى.
تقول الوالدة انها قلقة على هاريلي عندما تلتحق بالمدرسة فقد تعاني من التحرش والمضايقة السخرية لصغر حجمها الا انها اضافت ان هاريلي تحب صحبة الاطفال.
جدير بالذكر ان هاريلي لا تستطيع السير الى غاية الان.

كلمات دلالية