رئيس بلدية الشاغور أحمد ذباح: سأواصل محاربة الفساد مهما كلف الأمر
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

أحمد ذباح: سأواصل محاربة الفساد

في اعقاب القاء قنبلتين على منزل رئيس بلدية الشاغور احمد ذباح اصدر رئيس بلدية الشاغور بيانا عممه على اهالي الشاغور وجاء فيه:
يبدو أن ما يقوم به احمد ذباح رئيس بلدية الشاغور وأهل الخير في سبيل محاربة الفساد والمفسدين، وتوفير الأمن والأمان لسكان مدينة الشاغور، قد ضيق الخناق على بعض مثيري الشغب فجعلوا منه هدفا للتشهير والاعتداء على حرمة منزله وحرمات العديد من سكان الشاغور.

احمد ذباح رئيس بلدية الشاغور
إن أعمال الزعرنة والشغب التي يقوم بها خفافيش الليل لن تردع بلدية الشاغور ولا رئيسها ولا سكان الشاغور عن القيام بواجبهم تجاه أنفسهم، أسرهم، بلدهم ومجتمعهم.
ويسود الاستياء في الشاغور من اعمال التنكيل والتخريب والسرقة واللقاء القنابل وحرقة ال سيارات التي لم تتوقف في الاونة الاخيرة.
وقد استنكر اهالي المنطقة ما جرى في بيت احمد ذباح من اللقاء قنابل على بيته للمرة الثانية على التوالي خلال اقل من شهر. 
وتعيش قرى الشاغور في الآونة الاخيرة حالة من الرعب والخوف الدائم بسبب هذه الاعمال التخريبية التي تأدي الى انشقاق في الشاغور.

قرى الشاغور

في مجد الكروم بدأت هذه الظاهرة تخف في بفضل دورية من شباب القرية الذين قرروا اخذوا على عاتقهم مهمة المحافظة على القرية من هذه الاعمال. ويوميا وفي ساعات الليل المتأخرة تقوم مجموعة من شباب القرية بالتجول في شوارع القرية وتهدف الى اعطاء الامان للمواطن ويقومون بايقاف السيارات والاستفسار عن هوية اصحابها وهدف تواجدها في الساعات الاولى من اليوم. وقد بدا اهالي مجد الكروم بالتعاون مع هذه المجموعة من الشباب المؤلفة من شباب غيورين على مصلحة بلدهم بغض النظر عن هويتهم الاجتماعية او السياسية.

كلمات دلالية