مؤسسة الأقصى تستنكر الاعتداء الاسرائيلي على حراس المسجد الأقصى المبارك
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

استنكار الاعتداءات على حراس الاقصى

صعّدت المؤسسة الاسرائيلية بأذرعها المتعددة ومن بينها القوات الشرطية التي تحتلّ المسجد الأقصى المبارك، من اعتداءاتها على حرمة المسجد الأقصى المبارك، كما وازدادت هذه الاعتداءات على حراس المسجد الأقصى المبارك، حيث تقوم القوات الاسرائيلية بالاعتداء الجسدي على العديد من حراس المسجد الأقصى المبارك ومن ثم تعتقلهم وتفرض عليهم أوامر الإبعاد عن المسجد الأقصى المبارك.


صورة عن الاقتحام
واستنكرت مؤسسة الأقصى لإعمار المقدسات الاسلامية بشدة الاعتداء الآثم الذي وقع اليوم على السيد محمود خطيب احد حراس المسجد الأقصى المبارك، من قبل إفراد الشرطة الاسرائيلية كما واستنكرت كل الاعتداءات التي تقع على حراس المسجد الأقصى المبارك، في وقت تزداد الهجمة المحمومة على المسجد الأقصى المبارك، من اقتحامات للأقصى من قبل الجماعات اليهودية والتي تم بحراسة شرطية مكثفة .
في نفس الوقت دعت المؤسسة الأهالي في القدس والداخل الفلسطيني الى مزيد من رفد المسجد الأقصى المبارك بالمصلين والمرابطين وتكثير سواد المسلمين في المسجد الأقصى المبارك ، ليقفوا صفاً واحداً مع جميع حراس المسجد الأقصى للدفاع عن حرمة المسجد الاقصى المبارك .

كلمات دلالية