النائب إغبارية يطالب بالتحقيق بالإعتداء العنصري على مجموعة من العمال العرب
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مطالبة بالتحقيق بإعتداء عنصري

بعث د. عفو إغبارية من الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، رسالة الى وزير الامن الداخلي، افي ديختر، طالب فيها بتدخل الشرطة الفوري والتحقيق في قضية محاولة الاعتداء على مجموعة من عمال البناء العرب في منطقة نتانيا من قبل مجموعة من الشباب اليهود وذلك على خلفية قومية.
وقد بعث النائب اغبارية برسالته الى الوزير ديختر، بعد ان توجّه إليه المواطن طه عيّاش من مدينة أم الفحم، الذي يعمل بدوره مديرا لمشروع بناء مساكن الطلبة التابعة لكلية نتانيا، والذي قامت المجموعة بتهديده بالسكين.


ومما جاء في الرسالة أنّه بيوم الاثنين الموافق 9.3.09 قامت مجموعة من الشباّن اليهود الذين تتراوح أعمارهم بين 15-16 عاما بتهديد المواطن عيّاش بالسكين ورمي المفرقعات باتجاهه واتجاه باقي العمال،  إضافة الى اطلاق العديد من الشعارات العنصرية مثل "الموت للعرب" و" سنبرّح العمال ضرباً كونهم عربا".
يذكر أنه قد تواجد في موقع البناء أثناء الحدث  أكثر من 15 عامل بناء عربي من منطقة الجليل، والذين غادروا المكان بناء على طلب عيّاش من أجل تدارك الوضع والحيلولة دون تدهور الأمر.
وفي حديث مع المواطن عيّاش قال فيه أنه قام من منطلق مسؤوليته باستدعاء الشرطة ومطالبتهم بإرسال دوريّة الى المكان، إلا أن الشرطة لم تأبه للأمر رغم خطورته، ولم تقم حتى اللحظة بالتحقيق في الموضوع.
وفي هذا السياق أبدى النائب إغبارية قلقه الشديد من مثل هذه الاعتداءات المتكرّرة ضد المواطنين العرب على أساس عنصري والتي تتغذى من السياسة الفاشيّة التي تتبعها الحكومات المتعاقبة والتي تتعامل مع العرب على أنّهم طابورا خامسا. كما وأبدى قلقه أيضا من ظاهرة العنف الاخذة بالاستشراء في أوساط الشبيبة في البلاد، والتي ستقود المجتمع الاسرائيلي الى التهلكة الأخلاقية والاجتماعية إن لم يتم التحرّك السريع للقضاء عليها.

كلمات دلالية