اسواق العربEconomy

بريطانيا تدخل رسميا في حالة ركود اقتصادي
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

بريطانيا في حالة ركود اقتصادي

* قيمة العملة البريطانية (مقابل الدولار الامريكي) انخفضت الى 1.3612 دولارا..


اعلنت تقارير رسمية بريطانية ان البلاد دخلت رسميا في حالة ركود اقتصادي للمرة الاولى منذ عام 1991. وقد انخفض الناتج المحلي الاجمالي في بريطانيا بنسبة 1.5 بالمئة في الربع الاخير من عام 2008 بعدما كان قد انخفض 0.6 بالمئة في الفصل الذي سبق.
ويشير ذلك الى ان بريطانيا تكون ووفقا لما هو متعارف عليه قد دخلت رسميا في حالة الركود بسبب تراجع نسبة النمو الاقتصادي لشهرين متتاليين. بالاضافة الى ذلك، يعتبر انخفاض النمو خلال الفصلين الماضيين اكبر انخفاض يسجل في ستة اشهر متتالية منذ عام 1980. وانعكست هذه الاخبار مباشرة على قيمة العملة البريطانية (مقابل الدولار الامريكي) والتي انخفضت الى 1.3612 دولارا.
يذكر انها المرة الاولى في 24 عاما التي ينخفض فيها الجنية الاسترليني مقابل الدولار الى هذا الحد. وافادت المعلومات التي صدرت عن دائرة الاحصاء الوطني في بريطانيا ان قطاع الصناعة كان المساهم الاكبر في انكماش الاقتصاد بنسبة 1.6 بالمئة في الفصل الثالث من عام 2008 قبل ان يسجل انخفاضا بنسبة 4.6 بالمئة في الفصل الاخير.
واضافت دائرة الاحصاء بأن جميع القطاعات الاقتصادية تعاني حاليا، لان ازمة القطاع المالي لا تزال ترخي بظلالها على الاقتصاد بشكل عام. وتترافق حالة الركود حسب التقرير الحكومي مع تسارع البطالة التي بلغت 1.92 مليون شخصا عاطلين عن العمل، ومع استمرار الازمة في القطاع العقاري اذ لا تزال حركة بيع البيوت خفيفة على الرغم من تسجيلها تحسن بنسبة 1.6 بالمئة خلال شهر كانون الثاني/ديسمبر الماضي.
يذكر ان معدل العام لمدة الركود الاقتصادي منذ عام 1955 هو 3 فصول اي 9 اشهر، الا ان الركود الاخير خلال حالتي الركود الماضيتين دام خمسة فصول.

كلمات دلالية