الشاباك يحقق مع المحامي نضال عثمان عضو قيادة فرع الحزب الشيوعي وكوادر الجبهة في طمرة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الشاباك يحقق مع المحامي نضال عثمان

* دار التحقيق حول تنظيم التظاهرات والفعاليات الاحتجاجية ضد الحرب والمجازر التي ترتكب في غزة من قبل جيش الاحتلال الاسرائيلي


قام الشاباك بإستدعاء المحامي نضال عثمان عضو قيادة فرع الحزب الشيوعي وكوادر الجبهة في طمرة للتحقيق معه وقد مثل عثمان للتحقيق بعد ظهر الخميس أمام محقق الشباك في مقر شرطة مسغاب.
وقد دار التحقيق حول تنظيم التظاهرات والفعاليات الاحتجاجية ضد الحرب والمجازر التي ترتكب في غزة من قبل جيش الاحتلال الاسرائيلي.
وحاول المحقق من خلال التحقيق الطعن في قانونية التظاهرات التي تنظمها كوادر الجبهة في طمرة كل يوم احتجاجا على المجازر والحرب ضد أبناء الشعب الفلسطيني في غزة، إلا أن عثمان أصر أمام محقق الشباك على كون التظاهرات التي نظمت حتى اليوم هي قانونية.


وقال للمحقق:" إننا سنستمر بالتظاهر وإسماع صوتنا وإيصال رسالتنا ضد الحرب والمجازر في غزة حتى تتوقف الحرب ولن يثنينا احد عن ممارسة واجبنا الوطني والإنساني اتجاه أبناء شعبنا الفلسطيني ولن يمنعنا احد من ممارسة حقنا الديمقراطي بالتظاهر ضد جرائم الاحتلال".
وفي حديث مع المحامي نضال عثمان بعد الخروج من التحقيق قال:" يبدو أن المؤسسات الأمنية في الدولة تتحضر لما هو اكبر مما يجري حاليا. وسياسة التخويف والترهيب والتحذير للقيادات السياسية من مغبة ما قد يحصل وتحميلهم مسؤولية ما قد يحصل هي أساليب لن تنطلي علينا وسوف نستمر بالاحتجاج والتظاهر ضد إرهاب جيش الاحتلال الإسرائيلي وسوف نطالب بتقديم مجرمي الحرب للعدالة الدولية على جرائم الحرب التي ينفذوها ضد أبناء شعبنا الفلسطيني وتظاهرنا واحتجاجنا والى جانبنا القوى الديمقراطية اليهودية في البلاد وفق القانون هو واجب وهو اقل ما يمكن لمساندة أبناء شعبنا ومن اجل  أن تنتهي الحرب ويعم السلام والأمن لأبناء الشعبين".

كلمات دلالية