أخبارNews & Politics

مواطنون من المثلث: الرصاص الطائش يهددنا
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مواطنون من الطيبة وقلنسوة: الرصاص الطائش يهدد حياتنا.. كفاكم استهتارًا وإجرامًا!


أعرب سكّان من الطيبة وقلنسوة عن غضبهم واستنكارهم الشديدين جراء ظاهرة الرصاص الطائش الذي يهدد الحياة وفي كل مرة يكاد يصيب أحدًا من أبناء عائلاتهم، وقد شهدت المدينتان مساء أمس إطلاق رصاص كثيف وخطير وسقطت رصاصات في ساحات منازل وعلى سيارات.

وأطلق مواطنون صرخة مطالبين بالكف عن إطلاق الرصاص بشكل عشوائي ومستهتر.

وقال مواطن من مدينة قلنسوة :" كنا جالسين انا وزوجتي واطفالنا في ساحة البيت، واذا برصاصة اجرامية طائشة تسقط في وسطنا، ولو اصابت احدنا لقضت على حياته". ثم قال:" هذا الرصاص يخرج خلال احتفالات بالزفاف أو غيره، فلا يعقل التعبير عن الفرحة بواسطة الأسلحة، وعليهم التوقف عن هذه التصرفات التي لا تقل اجراما عن اي جريمة اخرى".


وأشار شاب من الطيبة إلى :" رصاصة طائشة اخترقت سيارته بشكل مفاجئ واسفر ذلك عن اضرار للزجاج الخلفي، ولو اصابت شخصا ما فالنتيجة ستكون قاسية وصعبة". وتابع:"لا بد من وضع حد لهذا الرصاص، وعلى مستخدمي الأسلحة التوقف عن هذه الأعمال التي سبق وان قتل ضحايا بسببها واخرون اصبح لديهم اعاقات ومعاناة في حياتهم".

إقرا ايضا في هذا السياق: