أخبارNews & Politics

أزمة مستمرة بمركز جماهيري - الطيبة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

أزمة مستمرة بمركز جماهيري - الطيبة ومطالبة بتشكيل لجنة تحقيق| ناطور: يريدونني كبش فداء


أزمة مستمرة لا زالت تعصف بالمركز الجماهيري في مدينة الطيبة، حيث طالب مديره مصطفى ناطور بتعيين لجنة تحقيق لفحص الأمور المالية مشيرا "ان هناك محاولات للتشكيك به وجعله كبش فداء لهذه القضية"، على حد تعبيره.

مصطفى ناطور

ووأوضح ناطور في بيان له: ""بصفتي حتى الان مديرا للمركز الجماهيري في الطيبة اسمحوا لي بتوضيح بعض النقاط الهامة حول ما يدور في المركز الجماهيري الطيبة:
1- حتى هذه اللحظه لم يُتخذ أي قرار بإغلاق المركز الجماهيري في مدينة الطيبة من قبل شركة المراكز الجماهيرية ولا من قبل بلدية الطيبة.
2- الأزمة التي يمر بها المركز الجماهيري في مدينة الطيبة عبارة عن حدث مؤسف جدا للطيبة ولأهلها بعدما نجح المركز الجماهيري في الطيبة بوضع اسم الطيبة على خارطة العمل الثقافي والجماهيري في البلاد، فلقد حقق هذا المركز حديث العهد وخلال اقل من سنة النجاح تلو الاخر في جميع المجالات الثقافية، الجماهيرية والادبية. نجح هذا المركز باقامة لجنة ثقافية أعادت الحياة الثقافية لمدينة الطيبة وللمنطقة ونجح باقامة منظومة دورات كبيرة وواسعة وبناء المشاريع الثقافية والوطنية العديدة.
3- لا شك انه من الضروري ومن الواجب اقامة لجنة تحقيق مهنية لبحث ما حدث بصورة مهنية وبصورة محايدة. وانا اطالب باقامة مثل هذه اللجنة ولهذا توجهت اليوم الى مدير لواء المركز في شركة المراكز الجماهيرية السيد "موطي عبو" وطلبت منه اقامة لجنة تحقيق مهنية لفحص السلوك المالي في المركز الجماهيري - الطيبة من يوم اقامته حتى هذا اليوم. هذه اللجنة ستكون مشتركة بين بلدية الطيبة وشركة المراكز الجماهيرية وفعلاً استجاب السيد "موطيعبو" لهذا المطلب.
4- ما يؤلمني هو محاولة جعلي كبش الفداء لهذه الازمة والتشكيك في أمانتي التي لن استبدلها بكل كنوز الدنيا بدلاً من تحليل ما حدث بصورة موضوعية ومهنية واستخلاص العبر ومحاولة حل هذه الازمة واعادة المركز الجماهيري لمساره السليم واعادة هذا المركز لخدمة الطيبة واهل الطيبة. وكلي امل ان تنتهي هذه الازمة باسرع وقت ممكن ودفع جميع مستحقات الموظفين والمزودين.
5- ادارة المركز الجماهيري لم تفصل اي موظف بل اخرجت جميع الموظفين الى اجازة غير مدفوعة وذلك لوقف تضخم العجز المالي في المركز الجماهيري.
6- من ناحية رسمية ما زلت اشغل وظيفة مدير المركز الجماهيري في مدينة الطيبة وعُينت مديرًا بديلًا وبشكل مؤقت في ادارة المركز الجماهيري بالطيرة حتى حل الازمة في المركز الجماهيري الطيبة وفي هذه الحالة سوف استمر بعملي في ادارة المركز الجماهيري بالطيبة.
7- صحيح ان بلدية الطيبة حولت للمركز الجماهيري - الطيبة مبلغ 530 الف شاقل ولكن تعالوا ننظر الى الصورة بشكل كامل:
أُفتتح المركز الجماهيري - الطيبة في عام 2020. ادارة بلدية الطيبة اقرت ميزانية بمبلغ 400 الف شاقل للمركز الجماهيري لعام 2020 ولكن في الواقع حصل المركز الجماهيري على مبلغ 100 الف شاقل فقط من هذه الميزانية وهذا يعني ان المركز لم يحصل على 300 الف شاقل من ميزانيته في عام 2020 مع العلم ان عام 2020 هو عام تأسيس المركز الجماهيري وفي عامه الاول يحتاج المركز الجماهيري الى ميزانيات كثيرة لشراء العديد من الادوات والاثاث وغيرها من اللوازم الاساسية اللازمة للمركز الجماهيري.
8- صحيح ان المركز الجماهيري حصل على ميزانية 530 الف شاقل في عام 2021 ولكن 300 الف شاقل منها على حساب عام 2020 وهذا يعني ان المركز الجماهيري حصل فعلاً على 220 الف شاقل فقط في عام 2021، علمًا أن البلدية اقرت ميزانية بمبلغ 600 الف شاقل وهذا يعني ان المركز الجماهيري لم يحصل على 380 الف شاقل من ميزانيته المستحقة في عام 2020. انظروا الى هذه الحقائق واحكموا بانفسكم وكل محاولة لجعلي كبش فداء لهذه الازمة او التشكيك في امانتي مردودة على صاحبها.
9- لا شك ان القيام باستبدال قفل المركز الجماهيري هو تصرف غير صحيح والادعاء بأن "نصف سكان المدينة يحملون مفاتيح المتناس وكأن كل من يشاء يحضر بإذن وبدون اذن" هو ادعاء لا صحة له. انا اعطيت مفتاح المركز الجماهيري فقط لمرشدي الدورات في المركز الجماهيري وكذلك للاخت منى حاج يحيى - مديرة الشبيبة العاملة والمتعلمة لكي تنظم الفعاليات لابناء الشبيبة في المركز الجماهيري وللاخت منال محاميد مديرة قسم التطوع في مكتب الرفاه الاجتماعي لوجود 4 متطوعين يعلمون طلاب من الطيبة مجانا، ولمدير مدرسة النجاح الاعدادية الاستاذ عبد الحكيم حاج يحيى لان القاعة مشتركة للمدرسة وللمركز الجماهيري. من المفروض ان تكون عدة فعاليات غدا السبت في المركز الجماهيري ومع تبديل قفل باب المركز الجماهيري سيحرم الكثيرون من تنظيم فعالياتهم غدا. اين ستُنظم الفعاليات غدا لابناء الشبيبة مع الاخت منى حاج يحيى؟ اين سيُعلم الطلاب الدروس الخصوصية تطوعا؟ اين ستتعلم نساء الطيبة دورة الخياطة غدا؟ اين ستمرر دورة الباليه غدا؟ اين ستُدرس دورة المسرح غدا؟"، الى هنا نهاية البيان.

هذا وقد توجهنا الى بلدية الطيبة للحصول على رد وتعقيب ولم يصلنا.

كلمات دلالية