أخبارNews & Politics

وجدي فاخوري: إبني قُتل بغير ذنب
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

والد المغدور على فاخوري: إبني بريء وكان ينتظر نتيجة امتحان السياقة النظرية ليشتري سيارة.. لكنهم قتلوه وأحلامه!

الأب الثاكل فاخوري: في اخر محادثة لنا طلب مني أن يستعير سيارتي حتى يذهب بها الى المدرسة.. قال لي بدي سيارة يابا.


روى وجدي فاخوري والد المغدور علي فاخوري من الناصرة أن فقيده كان يحلم بشراء سيارة قبل أن يقتل وإبن عمه محمود برصاص غادر، الليلة الماضية، في جريمة مزدوجة وبشعة على يد مجهولين داخل سيارة على شارع 75 قرب "يوكنعام".

وقال فاخوري أن ابنه المغدور كان ينتظر نتيجة الامتحان النظري للسياقة.

وذكر الأب الثاكل ان أبنه علي ذهب قبيل وقوع الجريمة ليشتري بدلة عرس من قرية عيلوط استعدادا لزفاف إبنة عمه (شقيقة المغدور محمود) بعد أيام.

الأب الثاكل وجدي فاخوري - والد ضحية جريمة القتل علي فاخوري

كما أشار الأب الثاكل أن المغدور كان يداوم على الصلاة ويرابط بالأقصى.

وقال فاخوري: "لا أملك أعداء.. إبني بريء وقتل بغير حق أو ذنب. ما كنت لأتمنى ما حصل حتى لعدو..لقد ربيت إبني على التقوى ومساعدة الناس".

وتابع: "في اخر محادثة لنا طلب مني أن يستعير سيارتي حتى يذهب بها الى المدرسة.. قال لي بدي سيارة يابا".

وأكمل: "من أطلق الرصاص على إبني، سيعذبه الله في الدنيا قبل الاخرة".

المغدوران علي ومحمود فاخوري

إقرا ايضا في هذا السياق: