مجتمعSociety

صفا عاصي: الدي جي مهنة ليست للرجال فقط
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الدي جي صفا عاصي من كفر برا: هذه المهنة لم تعد حكرًا على الرجال والمجتمع العربي بات أكثر تقبًلا


تقول صفا عاصي (29 عامًا) من بلدة كفر برا ان الشغف كان دافعها في اختيار مهنة غير تقليدية للنساء في المجتمع العربي بحيث تعمل منذ 8 أعوام مُنسقة موسيقية (دي جي) في المناسبات والأعراس، المهنة التي طالما كانت حكرًا على الذكور وباتت تلقى اقبالا من النساء العربيات في السنوات الأخيرة.

الدي جي صفا عاصي

وتفيد الشابة عاصي أنها تتحدر من بلدة صغيرة و"ملتزمة" جدًا لكن عائلتها لم تتوان عن دعمها في اختيار هذه المهنة منذ البداية رغم "غرابة" الشيء لدى البعض، على حد تعبيرها.

وتابعت: "الولوج في هذا المجال تطلب مني جرأة عالية، لم يكن الأمر هينًا، لا سيما وأنني امرأة عربية، لكن مع مرور الوقت وتدريجيًا بات الأمر عاديًا وهناك طلب متزايد من مقيمي الأعراس، لا سيما في الأوساط المحافظة بإعتماد دي جي امرأة".

ووجهت عاصي: "أقول لكل امرأة عربية ان تكون حيثما تشعر بالسعادة وكيفما تحب ان تكون وان لا تدع المجتمع يحدد لها سقف طموحاتها. بل عليها أن تتبع شغفها نحو تحقيق ذاتها".

وأردفت: "أتوقع ان يكون مجتمعنا اليوم داعمًا أكثر للنساء وأن لا يقلل من شأنها ومواهبها وطموحاتها، فالمرأة ركن أساسي من هذا المجتمع ولها دور عظيم".

كلمات دلالية