فنانين

ويل سميث يخطط للعودة إلى السينما
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

ويل سميث يخطط للعودة إلى السينما بعد أزمة حفل الأوسكار


يخطط الممثل العالمي ويل سميث للعودة إلى السينما، بعد جدل حفل توزيع جوائز الأوسكار الذي حظي بدعاية كبيرة في مارس الماضي عندما صفع “كريس روك” على خشبة المسرح.

وأشار موقع Daily Mail إلى أنّه بعد أن تم منع ويل سميث من حضور حفل توزيع جوائز الأوسكار لمدة عشر سنوات، ورد أن الممثل البالغ من العمر 53 عاماً يستكمل حياته المهنية من خلال تكملة فيلمه الذي أنتجه عام 2007، بعنوان I Am Legend، عبر شركته Westbrook Media.

صفعة الأوسكار الشهيرة - رويترز

وقال أحد المطلعين لصحيفة The Sun: “تتم كتابة النص بناءًا على شخصيته وحتى الآن ويل مرتبط بشكل مباشر بالمشروع”. وأضاف: “من الواضح أن ويل سميث هو منتج الفيلم وشركة الإنتاج الخاصة به هي المسؤولة عن العمل”.

سيشهد فيلم I Am Legend عودة ويل سميث إلى دوره “روبرت نيفيل”، الذي يعمل على علاج كارثة الزومبي في نيويورك باستخدام دمه المناعي.

وتأتي هذه الأنباء بعد أن خرجت جادا بينكيت سميث، زوجة الممثل الأمريكي ويل سميث، مؤخرًا عن صمتها منذ واقعة صفع زوجها للنجم الكوميدي كريس روك على المسرح في حفل توزيع جوائز الأوسكار، متمنية أن يتم الصلح بينهما بعد الحادث الصادم.

وقالت جادا، خلال لقائها في برنامج Red Table Talk: “أتمنى أن يكون لدى هذين الرجلين الذكيين فرصة للتحدث والتصالح، نحن بحاجة لكليهما، ونحن جميعاً بحاجة إلى بعضنا البعض أكثر من أي وقت مضى”.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
ويل سميث