أخبارNews & Politics

اتهام شابين من اكسال بمحاولة تنفيذ عملية سطو
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

فيديو :اتهام شابين من اكسال بمحاولة تنفيذ عملية سطو على عامل محطة وقود


قدمت النيابة العامة لواء الشمال يوم أمس الاربعاء، لائحة اتهام ضد شابين من سكان قرية إكسال بعد محاولتهما السطو على محطة وقود، ولكن بسبب خطأ من جانبهما - تم رصدهما بعد وقت قصير من المحاولة الفاشلة.

وسيتم تقديم لائحة اتهام اخرى بحقهما في محاولة السطو المسلح والإصابة وحمل ونقل سلاح.

وكان قد تلقى مركز الشرطة 100 في تاريخ 20.05 في الساعة 22:30 مساءً بلاغًا حول عملية سطو على محطة وقود في قرية إكسال حيث ابلغ عامل المحطة إن شخصين ملثمين مسلحين وصلا إلى المحطة وحاولا السطو ، وعندما لم ينجحا لاذا بالفرار من مكان الحادث. سارعت قوات كبيرة من أفراد الشرطة إلى مكان الحادث وشرعوا بالتحقيق وجمع الأدلة والبينات وبما في ذلك انزال توثيق الكاميرات من محطة الوقود.

كشف التحقيق وتوثيق الفيديو أنّ المشتبه بهما 33 و 20 عامًا، يدخلان دكان محطة الوقود ويخرجان العامل الذي كان يقف عند المدخل. اقتربا منه وأمروه بإعطائهم المال اليومي الموجود في حقيبته، لكن العامل أخبرهما أنه قبل وصولهم بدقائق أودع كل الأموال.

حاول المشتبهان التفتيش عن نقود في جيوبه، وعندما لم يجدا شيئًا لاذا بالفرار من مكان الحادث - وتركا مشط ذخيرة سقط من البندقية أثناء استخدامهم في ضرب عامل محطة الوقود.

وفي حديث مع قائد التحقيق في مركز شرطة تافور الرائد حاييم سيبوني اشار: تبين في التحقيق أنّ المشتبهين وصلوا إلى المحطة سيرا على الأقدام قبل حوالي نصف ساعة من حادثة السطو، وبقيا خلف المحطة لنحو نصف ساعة وانتظرا لمدة ساعة عندما لم يكن هناك مواطنين غطوا وجههم واتجهوا نحو عامل محطة الوقود وقاموا بضربه بالبندقية على رأسه - ثم سقط مشط الذخيرة من البندقية.

واضاف: انتباه المحقق المهني الذي شاهد مقاطع الفيديو مرارًا رصد إحدى المشتبهين مما أدى إلى التقدم في التحقيق والقاء القبض على أحد المشتبه بهما. بعد ذلك بوقت قصير، تم القبض على المشتبه به، الذي اعترف بأنه كان في المحطة لكنه نفى أي صلة له بالسطو.

تم نقل مشط الذخيرة إلى المختبر الشرعيّ في شرطة إسرائيل، وبعد بضعة أيام تبينت بصمات أصابع مشتبه به آخر تم القبض عليه.

واختمم الحديث الرائد سيبوني إلى أن البصمات الموجودة على مشط الذخيرة كانت ملائمة. المشتبهّين ضغطوا وهربا سيرًا على الأقدام من المحطة، بدون المال، عندما شعرا بالخوف وتركا بصمات وراءهما".

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
عملية سطو