رأي حرOpinions

استحداث وظيفة مصلح اجتماعي|د.صالح نجيدات
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

استحداث وظيفة مصلح اجتماعي| بقلم: الدكتور صالح نجيدات


استحداث وظيفة مصلح اجتماعي جانب لجان افشاء السلام لتقليص العنف والجريمة في مجتمعنا:


اقترحت بالماضي استحداث وظيفة مصلح اجتماعي على غرار مكاتب الشؤون الاجتماعية , يضم أصحاب الاختصاص (عامل اجتماعي – جماهيري , محام , خريجي دوارات ادارة مفاوضات وتحكيم ) في كل سلطة محلية , وظيفته حل النزاعات والمشاكل وبالذات المشاكل المستعصية في قرانا ومدننا قبل استفحالها , و باعتقادي استحداث وظيفة مصلح اجتماعي من شأنه تقليص المشاكل والحد من المشاجرات والعنف المستشري في مجتمعنا والتي تكلفه ثمنا باهظا .


أن مجتمعنا بأمس الحاجة لمكاتب المصلح الاجتماعي في الوقت الراهن أكثر من أي وقت مضى لانتشار العنف والفوضى والانفلات والشجارات والقتل وانتشار المخدرات والاتجار بها والاتجار بالسلاح غير المرخص .


قضية إصلاح ذات البين وحل الخلافات العائلية والاجتماعية أصبحت اليوم مهمة جديرة بالدراسة والنقاش من أجل دعمها وتحقيقها على أرض الواقع وفق رؤية علمية -- علاجية وذات طابع رسمي ومهني في تكوينها وعملها ومهامها من أجل أن نصل بها إلى مهمة ذات جدوى وفعالية نافذة وحلول للمشاكل بين كل شرائح المجتمع في كل المدن والقرى العربية وفي كل الخلافات التي يمكن أن يتحقق الإصلاح بين أطرافها .


إن مهمة إصلاح ذات البين لها أهمية قصوى في هذه الايام وهي مطلب جماهيري سواء بين الأفراد والجماعات وبين الأزواج والزوجات وبين الأقارب والأرحام والجيران ، والقبائل والعائلات والطوائف وفي حالات القتل وفي النزاعات والخصومات .
مهمة إصلاح ذات البين مهمة وطنية واجتماعية ودينية وإنسانية وعظيمة لها الكثير من الأجر والثواب .
مهمة إصلاح ذات البين أصبحت اليوم مهمة ومسؤولية تحتاج إلى تفعيلها على المستوى الرسمي وبطرق مباشرة في جميع القرى والمدن العربية من خلال اقامة مكاتب إصلاح ذات البين ، ذات نشاط مهني ورسمي وفق تنظيم رسمي وبإشراف الجهات ذات الاختصاص والهدف منها التدخل وحل المشكلة قبل وقوعها بالاشتراك مع لجان افشاء السلام وليس التدخل بعد وقوعها , لكي نمنع مضاعفاتها ونتائجها على مجتمعنا.


واخيرا وليس آخرا , لا نريد تحميل لجان افشاء السلام اكثر من طاقتها وعلينا اسنادها ومساعدتها لكي تنجح بعملها بدعمها بمكاتب مصلحين اجتماعيين معالجين للمشاكل التي بحاجه الى متابعة , وارجو من فضيلة الشيخ رائد صلاح رئيس لجان افشاء السلام دراسة هذا الاقتراح ودمجه بخطة علاج العنف في المجتمع العربي وفحص امكانية تطبيقه في عدة سلطات محلية كتجربة لنرى مدى تأثيره في حل المشاكل الاجتماعية.

المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع العرب يفسح المجال امام الكتاب لطرح أفكارهم التي كتبت بقلمهم المميز ويقدم للجميع مساحة حرة في التعبير عما في داخلهم ضمن زاوية رأي حر. لإرسال المواد يرجى إرفاق النص في ملف وورد مع اسم الكاتب والبلدة وعنوان الموضوع وصورة شخصية للكاتب بجودة عالية وحجم كبير على العنوان: alarab@alarab.com

إقرا ايضا في هذا السياق: