أخبارNews & Politics

عائلة ابو القيعان من حورة فقدت ابنها زكريا بحادث
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

عائلة ابو القيعان من حورة قتل ابنها ادريس في جريمة قتل وقبل سنوات فقدت ابنها زكريا بحادث طرق


حالة من الحزن الشديد لدى عائلة ابو القيعان في بلدة حورة، بعد جريمة مقتل ابنهم الفتى إدريس أبو القيعان (16 عاما) اثناء شجار أطلق فيه الرصاص، إحداها قضت على حياته.

جدير بالذكر ان العائلة سبق وان عاشت حادثة مؤلمة، بعد ان فقدت ابنها زكريا في حادث طرق وقع قبل خمسة سنوات، واليوم عاد اليها الألم والوجع بعد فقدان ابنهم ادريس.وبحسب المعلومات التي وردت ان الشجار سببه خلاف بين فتيان الذي بدأ قبل اساببع، ويوم امس حصل شجار عنيف الذي تخلله القاء حجارة ومن ثم اطلاق رصاص كثيف، مما أسفر عن مقتل الفتى، وآخرون قالوا "ان خلفية الشجار غير واضحة".

أحد السكان قال:"والد الضحية امام مسجد وهم عائلة معروفة بسيرتها الطيبة والحسنة، ومؤسف ان وصلت الأمور الى هذا الحد، لا سيما ان إطلاق الرصاص شكل خطرا كبيرا على السكان، وكاد هذا الحادث ينتهي بعدد من الضحايا".كما ذكر سكان ممن تواجدوا في بيت العزاء:" الاب حزين للغاية ويتحدث بصعوبة وطوال الوقت يسال عن ابنه، ويكاد لا يستوعب فقدانه. نسأل الله ان تكون هذه اخر جريمة، وان يتم استخلاص النتائج من تلك الحوادث المؤلمة التي تترك الام واوجاع واحزان وذكريات قاسية".

كلمات دلالية