أخبارNews & Politics

الناصرة: تشويشات بمشفى العائلة المقدسة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الاعتداءات على الطواقم الطبيّة| أطباء مشفى العائلة المقدسة بالناصرة يعلنون عن خطوات احتجاجية


أعلن أطباء مستشفى العائلة المقدسة في الناصرة من خلال نقابتهم ورئيسها الدكتور مروان حداد تقديم خدمات محدودة ومشابهة لتلك التي يتم تقديمها في نهاية الأسبوع والاعياد، ولن يتم تقديم العلاج للمرضى الخارجيين في العيادات الخارجية، وفقًا لما ورد في بيان إعلاميّ عمّمه الدكتور مروان حداد،رئيس نقابه أطباء مستشفى العائلة المقدسة في الناصرة.

وأضاف البيان:"يأتي هذا القرار في اعقاب الاعتداء الاثم على مستشفى هداسا في القدس وزملائنا من الأطباء والممرضين والذين يتعرضون دائما لردة فعل الاهل بعنف واعتداءات وتحطيم للممتلكات العامة والخاصة وهذا تصرف نرفضه تماما.".

وتابع د. حداد في بيانه:"اننا نعرب عن اشمئزازنا من هذه الاحداث الخطيرة التي وقعت في مستشفى هداسا في القدس الليلة قبل الماضية حيث قام الشبان بالاعتداء على الطواقم الطبية ولولا تمكن الحراس من إعادة الهدوء لحدث ما لا تحمد عقباه. اننا نتوجه الى الجميع بنبذ العنف بل واستئصاله لتتمكن طواقمنا الطبية من تقديم خدماتها لإنقاذ مرضانا."، الى هنا نصّ البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق: