أخبارNews & Politics

مقدسيون: استشهاد الشاب وليد الشريف
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مصادر مقدسية: استشهاد الشاب وليد الشريف الذي أصيب خلال مواجهات في ساحات الأقصى خلال رمضان


انتقل الى رحمة الله تعالى صباح اليوم السبت في مستشفى هداسا عين كارم في القدس الشاب المقدسي وليد الشريف (23 عامًا) من بيت حنينا.

وأكّد مقدسيون أنّ الشاب ارتقى شهيدًا متأثرا بجراحه البالغة التي اصيب بها خلال المواجهات في ساحات المسجد الأقصى ، في الجمعة الثالثة من شهر رمضان المبارك.

الشاب المقدسي وليد الشريف

وذكرت العائلة في وقت سابق "بان ابنها قد اصيب برصاص مطاطي اطلقه الشرطة، ولم يكن لدية اي ازمات طبية كما ذكرت الشرطة".

وذكرت مصادر مقدسية صباح اليوم أنّ :"الشهيد وليد كان في غيبوبة ولم يستيقظ طوال هذه الفترة، وان وفاته هزت الجميع"، كما وردنا.

لاحقًا، صرّح محامي مركز معلومات وادي حلوة محمد محمود بالقول إنّ :"الشرطة الإسرائيلية تطالب بتشريح جثمان الشاب وليد شريف ؛ والعائلة ترفض الأمر وتطالب بتسليم جثمان ابنهم الشهيد على الفور"، وفقًا لما وردنا.

إقرا ايضا في هذا السياق: