أخبارNews & Politics

الطيبة: الشرطة تعتقل الفتى زياد قعيق
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

بعد توثيق الإعتداء عليه من قبل رجال الشرطة: اعتقال الفتى زياد قعيق من الطيبة فور تسريحه من المشفى


بعد توثيق الإعتداء عليه من قبل رجال الشرطة في المدينة، اعتقل الفتى زياد قعيق (17 عامًا) من الطيبة فور تسريحه من المشفى ونقل الى محطة شرطة الطيبة للتحقيق. وعُلم أنّ الفتى أصيب بكدمات وجراح في الوجه نتيجة الاعتداء.

من جانبها، ادعت الشرطة في بيان لها أنّ:"بدأت شرطة طيبة الليلة الماضية في أعمال تحقيق وبحث عن مشتبهين بإلقاء الحجارة باتجاه رجال الشرطةومحاولة الاعتداء عليهم من قبل مثيري الشغب، مما أدى إلى إصابة شرطيين احتاجا لعلاج طبي ، بما في ذلك كسر في يد أحد رجال الشرطة، وقد تمّ اعتقال مشتبه (17 عامًا) بالضلوع في الحاصل ومن المرتقب تنفيذ اعتقالات أخرى"، كما ورد من الشرطة. .

يشار الى أنّه أظهر مقطع الفيديو الذي وصلنا قيام عدد من رجال الشرطة بمهاجمة الفتى، وقام احدهم بضربه في وجهه عدة ضربات.


وقال زياد قعيق والد الفتى في حديث سابق لكل العرب أنّه:" يوم امس كان ابني في الحي فيما قامت مجموعة من الفتيان بالقاء حجارة بإتجاه افراد من الشرطة، وقد قاموا بمطاردتهم لكن لم يتم القبض عليهم، وعندما عادوا هاجموا ابني واعتدوا عليه بدون اي سبب يذكر، والتوثيقات تؤكد اقوالنا على ان الشرطة استخدمت عنف وحشي دون اي مبررات".


واضاف:" يجب عدم السكوت على مثل هذه الحوادث المؤسفة، فقد اصبحت وظيفة الشرطة الإعتداء على السكان والعربدة، فكفاكم ظلما وتلفيقا".

إقرا ايضا في هذا السياق: