أخبارNews & Politics

مؤنس عبد الحليم: سابقى خادمًا لكفرمندا
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مؤنس عبد الحليم بعد خسارة الانتخابات: أبارك لعلي زيدان وأضع نفسي خادما أمينا لكفرمندا


أكد الرئيس السابق والمنافس لرئاسة مجلس كفرمندا مؤنس عبد الحليم انه و"بالرغم من خسارة الأنتخابات إلا أنني أضع نفسي خادما أمينا بكل أستطيع لكل واحد منكم بما أستطيع".

وقال عبد الحليم في بيان له:" بكل الرضا والقبول أهل بلدي الكرام أحبكم لو تعرفون كم .وبالرغم من خسارة الأنتخابات إلا أنني أضع نفسي خادما أمينا بكل أستطيع لكل واحد منكم بما أستطيع .أهل بلدي الاعزاء /أقدم تحية تقدير وإجلال لكم جميعا دون إستثناء وأسأل الله العلي القدير أن ينعم على بلدنا بالأمن والأمان دوما. وأرسل محبتي وشكري الجزيل من أعماق قلبي لكل من دعمني وقدم صوته لي في الأنتخابات وأقول لكم أن أصواتكم الشريفه والشجاعة وسام عز وأمل أتشرف به ما حييت" .

وأضاف البيان:"ونسأل الله أن يجعلنا دوما أصحاب رسالة صادقة ودعاة خير وبناة أمل .وأخيرا أبارك للسيد علي خضر زيدان فوزه في الأنتخابات وأتمنى له النجاح في مهامه الجديدة من أجل خدمة كفرمندا".


إقرا ايضا في هذا السياق: