أخبارNews & Politics

تأبين الطالب المرحوم عبد الرحمن أبو دبوس في مدرسة أورط - عكا
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

عكا| تأبين في مدرسة أورط للطالب المرحوم عبد الرحمن أبو دبوس الذي راح ضحية حادث طرق مروع


في مشهد مفعم بالحزن والأسى، ملأت قلوب الطلاب والمعلمين والعاملين في مدرسة أورط على أسم حلمي الشافعي بعكا، وذلك يوم الأحد، في ساحة المدرسة، نُظمت وقفة تأبين للطالب المرحوم عبد الرحمن أبو دبوس بالصف الحادي عشر، الذي راح ضحية حادث سير مروع أودى بحياته.

وغصّت ساحة المدرسة بالطلاب و إدارة المدرسة والهيئة التدريسية والعاملين.

بدأ التأبين بالوقوف دقيقة حداد لروح عبد الرحمن ابو دبوس، ثم قرأ الطالب صابر إغبارية من آيات الذكر الحكيم، وتحدث الشيخ الجليل سمير العاصي بكلمة مست قلوب الجميع والدموع تنهمر من عيون الحاضرين، وذكر محاسن تربية وأخلاق وشخصية الطالب المرحوم عبد الرحمن، الذي كان ودودا، متواضعا يحترم الكل، ونال إحترام وحب الجميع، وكم هي خسارة ان خسر حياته.

وطالب الشيخ في كلمته الطلاب العمل على التقرب من الله والسلوك الحسن في تصرفاتهم اليومية وطلب قراءة الفاتحة عن روحه الطاهرة، ثم تحدث الأستاذ وفيد منصور - مدير الإعدادية الذي عبرعن حزن المدرسة على المصاب الآليم وقدم العزاء لأهل الفقيد وللطلاب والمعلمين.

هذا وألقى الطالب محمد زيدان بالصف الثاني عشر بكلمة مؤثرة عن المرحوم أبكت جمهور الحاضرين، ثم تحدث الأستاذ محمد حجوج - مدير المدرسة عن مدى حزن المدرسة على فقدان عبد الرحمن، وقدم التعازي لمربية الصف ولاء سعدي وطلاب صفه والعائلة والطلاب والمعلمين والعاملين على الفراق الصعب لشاب في ريعان شبابه، وشرح مخاطر السياقة على الطرق، وأن حياة الطلاب غالية على الجميع، ومن ثم تم قراءة الفاتحة لروح المرحوم، وتم توزيع التمر والمياه عن روحه الطاهرة، وقد أشرف على يوم التأبين السيد أدهم قشاش والسيد محمد باب الله.

كلمات دلالية