أخبارNews & Politics

الحكومة تقر الخطة للتعامل والاستعداد لإخماد الحرائق
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الحكومة تقر الخطة الوطنية لرئيس الوزراء، وزير الأمن الداخلي ووزيرة حماية البيئة للتعامل والاستعداد لإخماد الحرائق الضخمة


وصل الى موقع كل العرب بيان من فؤاد عاطف المصري المتحدث بإسم وزارة الأمن الداخلي للإعلام العربي صادقت الحكومة اليوم (الأحد) 6 شباط 2022 على الخطة الوطنية لرئيس الوزراء نفتالي بينيت، وزير الأمن الداخلي عومر بارليف ووزيرة حماية البيئة تمار زاندبرغ للتعامل والاستعداد لإخماد الحرائق الضخمة، كجزء من تغير المناخ وتفاقم انتشار الحرائق المتوقعة في السنوات المقبلة".

واضاف البيان:"كجزء من الخطة، سيتم إنشاء مناطق عازلة في البلدات القريبة من الغابات والأحراش، مما سيمنع انتشار الحرائق وإلحاق الضرر بالأرواح والممتلكات، كما حدث في صيف العام الماضي في جبال أورشليم القدس. بالإضافة إلى ذلك، سيكون هناك تعاون مع سلاح الجو في مكافحة الحرائق من الجو وتعزيز منظومة الإطفاء في برنامج متعدد السنوات. تبلغ تكلفة الخطة 155 مليون شيكل.وقال رئيس الوزراء نفتالي بينيت: "العالم كله يَسخُن بسبب تغير المناخ، والحرائق تشكل خطرا حقيقيا على الحياة. نحن لا ننتظر الكارثة القادمة، بل نقوم بالاستعدادات المسبقة اللازمة. الخطة الوطنية التي وضعناها ستضيف مناطق فصل في الأماكن التي تحتوي على كثرة الأشجار، والتي من السهل انتشار النيران بها، وهكذا نتجنب الإضرار بالأرواح والممتلكات. نحن نتعلم من أحداث السنوات الأخيرة، ونتطلع بنظرة مستقبلية إلى كيفية تحسين الاستعداد لسيناريوهات واقعية. هذه هي الطريقة التي سنحمي بها مواطني إسرائيل".

وقال وزير الأمن الداخلي عومر بارليف: "أزمة المناخ تضع وزارة الأمن الداخلي، مع التركيز على سلطة الإطفاء والإنقاذ، في مواجهة تحديات هائلة. ومن الواضح أننا نتعامل مع حرائق ضخمة ذات تواتر وشدة لم نشهدها من قبل. القرار الذي تم اتخاذه اليوم هو قفزة كبيرة إلى الأمام في تقييمات وتجهيزات وزارة الأمن الداخلي وسلطة الإطفاء والإنقاذ لهذه التحديات".

وزيرة حماية البيئة، تمار زاندبرغ: "هذه خطوة أخرى مهمة في قدرة إسرائيل على الاستعداد بشكل صحيح وأفضل لتغير المناخ. تتميز منطقتنا بمناخ حار وجاف، ومن المتوقع أن تؤدي أزمة المناخ إلى تفاقم وتيرة الحرائق وشدتها بشكل كبير في السنوات القادمة. في القرار الحكومي الذي تم اتخاذه اليوم، نحن نرسي الأساس لاستعداد أفضل فيما يتعلق بحرائق الغابات، مع الحفاظ على التنوع البيولوجي والأماكن المفتوحة. منع الحرائق والتحضير الأفضل للبلدات المجاورة من الغابات والأحراش هما ضرورة في واقع المناخ المتغير".

النقاط الرئيسية للخطة:

- خطة المناطق العازلة لمنع انتشار الحرائق:

سيتم تشكيل فريق مشترك للوزارات المعنية لتنفيذ خطة وطنية لحماية المواقع والمؤسسات العامة المعرضة لخطر الحرائق المتزايد، بواسطة المناطق العازلة، والمناطق المحيطة بالبلدات والمرافق الاستراتيجية التي بها نمو النباتات خفيف، وطرق الوصول لمركبات مكافحة الحرائق وتوافر مصادر المياه. هذه الطرق تجعل من الممكن منع انتشار الحرائق مع تقليل الأضرار التي تلحق بالأرواح والممتلكات. على هذا النحو، هم يشكلون عنصر أساسي في الوقاية من الحرائق. سيتم تنفيذ الخطة في بالبلدات المتاخمة للغابات، حسب ترتيب الأولويات المحددة في عمل مجلس الأمن القومي.

سيتم وضع ميزانية البرنامج من قبل وزارات المالية، الأمن الداخلي، حماية البيئة، الداخلية، الزراعة وسلطة أراضي اسرائيل.

- دمج جيش الدفاع في تحسين نظام الإطفاء الجوي لدولة إسرائيل: سيتم إنشاء فريق متخصص من المدراء التنفيذيين لهذا الموضوع. سيقوم المدير العام لوزارة الدفاع والمدير العام لوزارة الأمن الداخلي بصياغة طرق لدمج سلاح الجو في الجهد العام.

- دراسة البدائل الأخرى للتعامل السريع مع الحرائق وإنقاذ الأرواح، منها: التعاون مع السلطات المحلية، وتعزيز المعلومات حول منع الحرائق عن طريق حملات توعوية، تطبيق التقنيات الحديثة في مجال البحث وجمع المعلومات الاستخبارية للتنبؤ بحوادث الحرائق، وتعزيز منظومة مكافحة الحرائق في سلطة الإطفاء والإنقاذ وأمور أخرى.

كلمات دلالية