أخبارNews & Politics

لقاء بين ضباط وائمة من منطقة وادي عارة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

لقاء يجمع ضباط وأئمة من منطقة وادي عارة - الأئمة: نظرة المواطن للشرطة تحسنت!

عممت الشرطة بيان لها حول لقاء جمعها مع ائمة مساجد من وادي عارة، والذين أشاروا أن "نظرة المواطن الى الشرطة قد تحسنت".

وجاء في البيان: "تواصل شرطة إسرائيل نشاطها من أجل المواطنين، بينما تستمع باستمرار لاحتياجاتهم ومشاكلهم. على هذا النحو، عمل قائد شرطة عيرون، المقدم دودي روزنتال بالتعاون مع الشرطي الجماهيري الرقيب ممتاز جريس سكران وقائد الانشطة في شرطة عيرون الرائد ايتال الموج للقاء المشايخ والائمة من أجل الإستماع اليهم كونهم عامل مشارك في مجتمعاتهم ويعون لإحتياجات ومشاكل المجتمع".

واضاف البيان: "حضر الإجتماع الذي عقد في ظل قيود الكورونا، مراقب أئمة وادي عارة الشيخ جميل محاجنة و 3 مشايخ من وادي عارة. جاء هذا الاجتماع بعد اجتماع آخر عقد قبل 3 أشهر وكان يهدف إلى عكس أنشطة الشرطة وفقًا لاحتياجات المجتمع. استعرض قائد مركز الشرطة خلال الاجتماع تحديات المحطة ومدى تعقيدها. وفي الوقت نفسه، أشاد الشيوخ بالنشاط المكثف للشرطة في الأماكن التي لوحظ فيها انخفاض بحوادث إطلاق النار".

هذا النشاط يعطينا الأمل للمستقبل! وأكمل البيان: "من ناحية أخرى، طالب الأئمة بإضافة عدد افراد شرطة بوادي عارة من أجل زيادة التواجد الشرطي، الأمر الذي يسهم في الشعور بالأمن والردع ومواصلة مكافحة الجريمة والإرهاب المدني الذي أودى بحياة 128 شخصًا في المنطقة خلال العام المنصرم. كما أشار الضيوف إلى أن نظرة المواطن إلى الشرطة قد تحسنت وأنه من الضروري العمل بشكل أوثق من أجل الوقوف معًا في مواجهة العوامل السلبية التي تضر بالمواطنين الابرياء".

وفي النهاية تم الاتفاق على أن هذه اللقاءات ستستمر من أجل المضي قدمًا في تعزيز الصلة المهمة بين الشرطة ورجال الدين والمجتمع.

كلمات دلالية