أخبارNews & Politics

لجنة أميركية توصي بإجازة ترخيص حبوب ميرك لعلاج كورونا
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

لجنة أميركية توصي بإجازة ترخيص حبوب ميرك لعلاج فيروس كورونا

صوتت لجنة استشارية تابعة لإدارة الغذاء والدواء الأميركية "أف دي أيه"، الثلاثاء، لصالح ترخيص حبوب شركة "ميرك" المخصصة لعلاج كوفيد-19، في خطوة قد تساهم بمنح موافقة الوكالة الفيدرالية على استخدام الحبوب.

وتستخدم الحبوب التي يمكن تناولها عن طريق الفم، لعلاج الأعراض الخفيفة إلى المتوسطة، لدى البالغين المعرضين للإصابة الحادة بمرض كوفيد-19. وقالت اللجنة الطبية إن فوائد الحبوب تطغى على مخاطرها المحتملة.

وصوت 13 عضوا في اللجنة الاستشارية لصالح منح الترخيص لاستخدام حبوب "ميرك" مقابل عشرة معارضين. وقد يعكس الفارق البسيط في الأصوات نتائج التجارب السريرية الأخيرة التي قدمتها شركة ميرك الأميركية للأدوية وشريكتها "ريدج باك" لإدارة الغذاء والدواء الأميركية "أف دي أيه"، الجمعة.

وأظهرت البيانات أن الدواء التجريبي لعلاج كورونا، كان أقل فعالية مما توقعته التجارب السريرية المبكرة.

وأظهرت حبوب "مولنوبيرافير"، التي يمكن تناولها في المنزل، نتائج واعدة في خفض مخاطر دخول المستشفى أو الوفاة بمقدار النصف، بين المرضى المعرضين لمخاطر عالية، وفقا لبيانات صادرة عن الشركة في أكتوبر الماضي. ولكن وفقا لآخر النتائج التي قدمتها الشركة إلى "أف دي أيه"، قلل الدواء من خطر الاستشفاء والوفاة بنسبة 30 في المئة فقط.

ووجدت دراسة أجرتها شركات الأدوية المصنعة للدواء، ونشرتها صحيفة "واشنطن بوست" أنه من بين المشاركين في التجارب السريرية، الذين حصلوا على الدواء، توفي مشارك واحد فقط أثناء التجربة.

كلمات دلالية