أخبارNews & Politics

علي سلام: تصريح أيمن عودة مؤسف
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

علي سلام: تصريح أيمن عودة حول أول مستشفى عربي في سخنين مؤسف ففي الناصرة 3 مستشفيات عريقة

عبّر رئيس بلدية الناصرة علي سلام عن استياءه من وصف القائمة المشتركة أن "أول مستشفى عربي سيكون في مدينة سخنين"، قائلًا إنّ "في مدينة الناصرة هناك مستشفيات منذ عشرات السنين، وعلى اعضاء الكنيست العمل على دعمها بدلًا من هذه التصريحات الفارغة".

وقال سلام:" لا يوجد اي مشكلة في اقامة أي مؤسسة في اي بلدة عربية وهذا فخر كبير أن تكون البلدات العربية في الطليعة، لكن في الناصرة مستشفيات بحاجة الى دعم ولا يمكن نسيانها او عدم ذكرها إن كانت اهلية أو حكومية، مستشفيات الناصرة تقدم الخدمات لجميع المواطنين منذ عقود".

رئيس بلدية الناصرة علي سلام

وفي حديث لكل العرب قال سلام:"مؤسف جدًا ما تداولته وسائل الاعلام عن رئيس القائمة المشتركة أيمن عودة حول اقامة اول مستشفى عربي في سخنين، وما يهمني اقوال عودة أن اول مستشفى في الوسط العربي، في الناصرة 4 مستشفيات، مستشفى الناصرة الانجليزي عمره 160 عامًا والمستشفيات الاخرى لها مئات السنين مثل العائلة المقدسة والفرنسي، اضافة الى مستشفى دوشي سنتر الجديد".

وأضاف سلام:" بدلًا من شكر الناصرة واهلها ومستشفياتها والاطباء والمسؤولين فيها، يقول أنه سيبني اول مستشفى بالوسط العربي في سخنين وهذا مؤسف جدًا وعار".

وكانت قد شهدت جلسة الهيئة العامّة للكنيست مفاجأة غير متوقعة قبل ثلاثة اسابيع، حيث صوّت النائب عن القائمة العربية الموحدة مازن غنايم لصالح مقترح زميله من القائمة المشتركة النائب أيمن عودة باقامة مستشفى في مدينة سخنين، وذلك على الرغم من موقف الائتلاف الحكومي المعارض وكذلك موقف القائمة الموحدة الذي أعلن عنه قبل التصويت والقاضي برفض المقترح ومعارضته.

وقد صوّت كافة أعضاء المعارضة الذين تواجدوا جميعا في الجلسة لصالح اقتراح القانون، بينهم نواب الليكود وكذلك النائب اليميني المتطرف ايتمار بن غفير.ومرّ اقتراح القانون بفارق صوت واحد، حيث صوت لصالحه 51 عضو كنيست مقابل 50 نائبًا عارضوه!

إقرا ايضا في هذا السياق: