اخبار السينما

إطلاق الفيلم الإماراتي "الكمين"
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

إطلاق الفيلم الإماراتي "الكمين" في صالات السينما

أطلقت "إيه جي سي إنترناشونال" الفيلم الإماراتي الضخم "الكمين" بالتعاون مع "إيمج نيشن أبوظبي"، ليكون أكبر إنتاج سينمائي باللغة العربية في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي. يروي الفيلم قصة ملهمة محبوكة بمجموعة من القيم السامية في المجتمع الإماراتي بدءاً بالأخوة والشجاعة والتضحية وحب الوطن، وجميع أحداث الفيلم مستوحاة من قصة حقيقية تدور حول وقوع جنود إماراتيين في كمين نصبه عناصر من المتمردين في واد جبلي ليكون هذا الفيلم بمثابة رسالة شكر وامتنان واحترام وتقدير لهؤلاء الذي خاطروا بأنفسهم في سبيل عزة الوطن وحمايته وحماية أهله.

ويعد فيلم "الكمين" نقطة تحول في مسيرة صناعة الأفلام الإماراتية فقد منح هذا العمل فرصة ذهبية للمواهب الوطنية الشابة لإطلاق العنان لما تحمله من إبداع فني وتبدأ رحلتها في التطور وتمثيل الامارات وخدمته ليس فقط على صعيد المنطقة بل على مستوى عالمي أيضاً.

تم تصوير الفيلم بأكمله في دولة الإمارات وبمشاركة ممثلين وطاقم عمل يزيد على 400 شخص، وتحتضن هذه المجموعة مواهب وقدرات محلية وإقليمية وعالمية ليغذي كل فرد فيهم قصة الفيلم بما يملكه من عمق ثقافي وإبداع متفرد ومشاعر يكنها لوطنه.

وزودت “إيمج نيشن أبوظبي” الفيلم بمجموعة مميزة من صنّاع الأفلام الإماراتيين، والكوادر الاستشارية الثقافية، بمن فيهم هناء كاظم وطلال الأسمني وعلوية ثاني وعلياء القمزي. أما بطولة الفيلم فهي إماراتية أصيلة وتشمل كلّا من مروان عبد الله صالح، خليفة الجاسم، محمد أحمد، عبدالله سعيد بن حيدر، سعيد الهرش، حسن يوسف البلوشي، خليفة البحري، غانم ناصر، منصور الفيلي، حسين سعيد سالم، عبدالله الراشدي، طلال البلوشي، عمر بن حيدر، إبراهيم المشرّخ، عبدالله المقبالي، سالم التميمي، محمد فيصل مصطفى، ميثاء محمد، يعقوب ثابت، سالم مصبح خميس العيمي، سعود الكعبي، ومهيرة عبدالعزيز.

وأخرج الفيلم المخرج الفرنسي العالمي بيير موريل، الذي قد أخرج فيلم تايكن والمنطقة بي 13، حيث قام بِحبك قصة مجموعة من الأبطال الذين عانوا من الحرب وضربوا فيها أروع الأمثلة في البسالة والبطولة والتضحية. وقد قام موريل بالمساهمة فنياً وسينمائياً في تزويد القصة بالعناصر اللازمة لتصل المشاهد بكل ما تحمله من معاني ورسائل إلى قلوب المشاهدين وتداعب أحاسيسهم. كما تولت "فوكس ديستربيوشن" توزيع الفيلم بدور العرض في أنحاء دولة الإمارات والمنطقة.

إقرا ايضا في هذا السياق: