أخبارNews & Politics

إلتئام اللجنة الوزارية المكلّفة بالتعامل مع كورونا
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

إلتئام اللجنة الوزارية المكلّفة بالتعامل مع فيروس كورونا

إلتأمت مساء أمس اللجنة الوزارية المكلّفة بالتعامل مع فيروس كورونا (المجلس الوزاري المصغر لشؤون كورونا) وتم خلال الجلسة استعراض معدلات الإصابة على المستوى القُطري من قبل الجهات المهنية التابعة لوزارة الصحة، كما وتم استعراض الاستعدادات لحملة تطعيم الاطفال التي انطلقت اليوم.

وناقش الوزراء كذلك الاستعداد لعروض عيد الأنوار (حانوكا)، وذلك استمرارًا للجلسة التي عُقدت في مطلع الأسبوع الجاري برئاسة رئيس الوزراء ووزير الصحة.

فيما يلي خلاصة القرارات التي تم اتخاذها خلال الجلسة:

- أوعز رئيس الوزراء بمواصلة الترويج لحملة التوعية القُطرية بهدف زيادة حجم تلقي التطعيم مع التركيز على فئتين مستهدفتين رئيسيتين هما الأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين 5 و11 عامًا والأشخاص الذين لم يتلقوا التطعيم الثالث بعدُ (لا سيما المراهقين منهم).

- أوعز رئيس الوزراء بالترويج لإطلاق حملة أخرى لفحص المستضدات في جهاز التربية والتعليم بعد عطلة عيد الأنوار.

- تقرر تمديد العمل بالأنظمة التي تطبق مسار الشارة الخضراء والقيود على عدد الاشخاص الأقصى الذي يمكن احتواؤه في الأماكن المغلقة بأسبوعين إضافيين، رهنًا بموافقة لجنة الدستور في الكنيست على ذلك.

- تقرر أنه في هذه المرحلة سيستمر الوضع الراهن ولا يُتوقع تخفيف صرامة تعليمات الكورونا أو زيادتها.

حضر الجلسة كل من وزير الصحة، ووزير الخارجية، ووزيرة التربية والتعليم، ووزير الداخلية، ووزير العدل، ووزير الأمن الداخلي، ووزير الإسكان والبناء، ووزير الثقافة والرياضة، ووزيرة المساواة الاجتماعية، ووزير السياحة، ووزير في وزارة المالية، ووزير الابتكار والعلوم، ورئيس مركز الحكم المحلي، والمدير العام لمكتب رئيس الوزراء، والمدير العام لوزارة الصحة، والمدير العام لوزارة الأمن الداخلي، ومنسق الكورونا الوطني، ورئيسة خدمات صحة الجمهور، والمسؤول عن الميزانيات في وزارة المالية، ونائب المستشار القضائي للحكومة، ونائب رئيس هيئة الأمن القومي، وقائد الجبهة الداخلية، والمسؤول عن شؤون الحماية في وزارة الدفاع، وغيرهم من الجهات المهنية.

كلمات دلالية