أخبارNews & Politics

جديدة المكر- شقيق المشتبه بقتل عائشة عبادي يتحدث للعرب
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

جديدة المكر| شقيق المشتبه بقتل زوجته عائشة: شقيقي لم يكن بكامل قواه العقلية والمرحومة كانت أصيلة

لقيت السيدة عائشة عبادي من جديدة المكر مصرعها يوم أمس الأحد متأثرة بجراحها البالغة جراء تعرّضها للطعن، واعتقلت الشرطة زوجها بشبهة الضلوع بقتلها واقتادته للتحقيق معه حول ملابسات الجريمة.

المرحومة عائشة عبادي

وحول هذا الموضوع كان لموقع كل العرب حديث مع شقيق المشتبه به،المحامي سامي عبادي من جديدة المكر قال: "عندما سمعنا صراخ الزوجة المرحومة هرعنا إلى المنزل، ووجدنا الطاقم الطبي يُحاول إسعاف المثابة، إلا أنّ محاولات إبقائها على قيد الحياة باءت بالفشل، وتمّ إقرار وفاتها متأثرة بإصابتها البالغة".

وتابع قائلًا: "أنا لا أدافع عن شقيقي محمد وهو الشقيق الأصغر لي، ولكن ما حصل نتيجة عدم تناوله الأدوية التي كان من المفترض عليها تنازلها، فمن المعروف عن شقيقي أنّ كان يتعالج في مصحّة للأمراض النفسية في المزرعة لدّة سنتين وبعد خروجه من هناك كتبت له بعض الأدوية التي يجب أن يداوم على تناولها، وعند وقوع الجريمة على ما يبدو أنّه لم يكن بكامل وعيه بسبب عدم أخذ هذه الأدوية".

واكمل قائلًا: "نحن نعلم أن هناك جدالات مستمرة كانت بين الزوجين، ولكن لم نتخيّل أن تصل الأمور إلى هذا الحد، وقع علينا الخبر كالصاعقة كما أذهل جميع المواطنين، فعائشة كانت نعم الزوجة والأم، ولم نر منها إلا كُل خير، هي من بيت أصيل وزوجة محترمة جدًّا، وأؤكّد أنّه لا وجود لفرضيات القتل على شرف العائلة أو الخاوة أو جريمة منظّمة او غيرها، ما حدث هو بسبب عدم وعي شقيقي لأنه لم يكن بكامل قواه العقلية. لا أتهم أي شخص سوى المشتبه به، ورحم الله الفقيدة وألهم الجميع الصبر على فراقها، فالجريمة هدمت بيتا بأكمله" كما قال.

كلمات دلالية