أخبارNews & Politics

فريدة نجار وعائلتها من يافا بدون مأوى
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

معاناة العرب في يافا| فريدة نجار وعائلتها بدون مأوى: شُرّدنا من بيتنا ونعيش في خيمة!

تستمر ازمة البيوت والسكن لدى المواطنين العرب في مدينة يافا وذلك بعد قرارات بإخلاء بيوت دون ايجاد اي حلول بديلة لسكّانها، وذلك على الرغم من مظاهرات اقميت في الفترة الأخيرة احتجاجا على معاناة السكان وتهديد قسم كبير منهم بالتشريد.

فريدة نجار واطفالها الأربعة أخرجوا من بيتهم قبل اربع سنوات، وحتى هذا اليوم لا يجدون بيتًا يأويهم، وفي خطوة احتجاجيةأقامت العائلة يوم امس خيمة للسكن فيها!

السيّدة فريدة نجار قالت:" قبل 4 سنوات تم اخراجنا وتشريدنا من بيتنا عن طريق خلاميش، وتلقينا وعودات بتوفير بيت بديل، لكن حتى هذا اليوم ما زلنا مشردين وهناك اهمال واضح وتملص من المسؤولية من قبل الجهات المسؤولة". وأضافت:" يوم امس اقمنا خيمة للسكن فيها انا وابنائي الأربعة علما أنّ اثنين منهم من ذوي الإحتياجات الخاصة، وقد حاولت الشرطة تفكيكها، لكننا لن نتزحزح من المكان حتى نتلقى حقنا وبيتا للسكن، فلا يعقل ان تبقى حياتنا بهذه الصورة، ومن هنا اناشد الجميع الإلتفاف حولنا كي ننتصر في قضيتنا المصيرية".

يشار الى انه من المرتقب اقامة صلاة الجمعة يوم غد في حديقة الغزازوة ومن ثم ستنطلق مظاهرة احتجاجية في أعقاب التضييقات والضائقة السكنية التي يعاني منها اليافاويون.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
يافا تشريد