أخبارNews & Politics

انتهاء المظاهرة في أم الفحم
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

انتهاء المظاهرة في أم الفحم| المشاركون هتفوا ضد العنف وجرائم القتل

انتهت المظاهرة التي شارك بها المئات من أهالي أم الحفم تنديدًا بالعنف وجرائم القتل المستشرية في المجتمع العربي، وكانت هذه من ضمن نشاطات الحراك الفحماوي الموحد في مدينة أم الفحم، ضد الجريمة والعنف وتقاعس الشرطة في محاربة الجريمة، حيث أدى المئات من أهالي مدينة أم الفحم، صلاة الجمعة في ساحة بلدية أم الفحم، وذلك بعد انقطاع دام لعدة أشهر عن فعاليات الحراك.

وخطب في المصلين الشيخ ابن مدينة أم الفحم طاهر علي. وسيتظاهر المواطنين بعد صلاة الجمعة، أمام مركز الشرطة في المدينة احتجاجًا على تقاعس الشرطة في محاربة الجريمة المتفشية في المدينة بشكل خاص وفي المجتمع العربي.

وعادت نشاطات الحراك الفحماوي الموحد، اليوم الجمعة، بعد جرائم القتل الثلاثة التي وقعت في المدينة، خلال الأسابيع والايام الأخيرة، حيث قتل من أبناء المدينة ثلاثة شبان جراء تعرضهم لإطلاق رصاص من قبل مجهولين. ومن المتوقع أن تستمر نشاطات الحراك الفحماوي الموحد ضد الجريمة، وتعود كما كانت بداية العام الجاري.

تتواجد مدخل مدينة أم الفحم قوات كبيرة من الشرطة، وذلك لمنع المتظاهرين والمصلين من النزول وإغلاق شارع وادي عارة الرئيسي، حيث ستكون خلال الساعة القريبة صلاة الجمعة في ساحة البلدية ومظاهرة أمام مركز الشرطة في المدينة. وجاءت هذه المظاهرة والصلاة في أعقاب جرائم القتل الاخيرة التي حصلت في مدينة أم الفحم.

كلمات دلالية