رأي حرOpinions

بح على الأرض دين الله ودين للناس/ د. صالح نجيدات
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

اصبح على الأرض دين الله ودين للناس اصحاب المذاهب/ بقلم: د. صالح نجيدات

سبحان الله كيف قسم أتباع الديانات الثلاثة ، اليهودية والمسيحية والإسلام ، دين الله الى طوائف ومذاهب أكثر من 70 شعبة وطائفة في كل ديانة ، ولم يكتفوا بما أنزل الله على رسله من كتب سماوية، بل استمروا في تشكيل مذاهب وحركات خاصة بهم، فقسموا وضخموا وكتبوا وفسروا الكتب السماوية كل حسب فهمه واعتقاده ومصالحه، وأصبح الناس يعبدون أصحاب المذاهب ولا يعبدون الله ، ونسوا دين الله الأصيل ولم يكتفوا بذلك ، بل كل طائفة تدعي هي الاصح وتتهم غيرها بمخالفة الدين " وتكفير غيرها ، وللأسف اصبح على الارض دين الله ودين للناس اصحاب المذاهب .

يقوم اتباع الديانات بارتكاب ابشع الجرائم بحق " اخوانهم بالدين " وبحق البشرية ، وهذا يؤكد أن والانتساب للدين لا يعني بالضرورة انه مؤمن حقا ،فالإيمان معناه اتباع أوامر ونواهي الله وعدم قتل النفس البشرية التي حرم الله قتلها ، فالدين معاملة وأخلاق ، وما يحدث اليوم في البلاد العربية من جرائم يبعد كل البعد عن دين الله ، فأي دين هذا الذي يسمح بدهس الأطفال بالدبابات وهدم البيوت على رؤوس أصحابها أو قصف المدارس والمساجد والكنائس ، وأي دين يسمح باغتصاب الفتيات الصغيرات ،وأي جهاد يفجر المصلين في مساجدهم وكنائسهم ، وأي شريعة تقتل في العراق أضعاف أضعاف ما قتله الاحتلال الأميركي ، وفي سورية اضعاف أضعاف ما قتله الاحتلال الفرنسي?!!!! ما الذي حصل ، البارحة كانوا جيران واليوم باسم الطائفيه يقتلون بعضهم البعض بوحشيه لم גسبق لها مثيل من قبل ، من أين نبع هذا الحقد والكراهية بين الاهل والجيران وأبناء البلد الواحد و دمروا أوطانهم وشردوا شعوبهم ؟

انهم ليسوا مسلمين ، بل برابرة ووحوش كاسرة ، انهم ليسوا من فصيلة البشر بل شياطين ومارقين اخترعوا ديانات جديدة خاصة بهم ، ديانات شيطانية يعتدون بها على دين الله وتوظيف نصوصه وتشريعاته لصالحهم .

فدين الله المعاملة الحسنة ، والإحسان للآخرين والأخلاق الحميدة وليس الذبح والقتل والتدمير !!! ودين الله بريء منهم .

الدكتور صالح نجيدات

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
د. صالح نجيدات